هز انفجاران اليوم الاحد مدينتي بغداد والبصره في آخر يوم من الانتخابات العامه التي تجري في العراق.

 ونقلت وكاله مهر للانباء عن رويترز ان مصادر الشرطة في بغداد اعلنت ان انتحاريا فجر سيارة ملغومة عند نقطة تفتيش امنية عراقية كانت تتولى حماية مركز اقتراع في غرب بغداد مما أدى الى مقتل شرطي وذلك بعد فترة وجيزة من بدء التصويت في الانتخابات اليوم الاحد.
 وقالت " ان جنديين عراقيين ومدنيين اثنين اصيبوا ايضا في الهجوم الذي وقع خارج مدرسة الزهراء التي تستخدم كمركز اقتراع " .
 وفي مدينه البصره بجنوب العراق قالت الشرطة " إن قنبلة انفجرت عند مركز اقتراع بوسط المدينة بعد قليل من بدء التصويت في الانتخابات ".
 وقال متحدث باسم الشرطة " إنه ليست لديه معلومات عن سقوط ضحايا في الانفجار الذي وقع عند مدرسة تستخدم كمركز للتصويت ".
 وياتي الانفجار الذي شهدته مدينه البصره اليوم بسبب الاقبال القوي على التصويت في هذه المدينه التي تعتبر ثاني أكبر مدن العراق حيث تم تشديد الاجراءات الامنيه لاحباط أي اعتداءات تستهدف تعطيل الانتخابات. / انتهي/
 

 

رمز الخبر 153092

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 13 =