مهمانبرست: الحرب الأهلية في سوريا استراتيجية اميركا وحلفائها

قال المتحدث باسم وزارة الخارجية ان اختلاق الفوضى وايجاد حرب اهلية في سوريا هي استراتيجية لأميركا وحلفائها يتم تنفيذها بمساعدة الكيان الصهيوني.

وافادت وكالة مهر للأنباء بأن رامين مهمانبرست التقى خلال زيارته الى الصين بالعديد من ممثلي وسائل الاعلام في الصين واجاب على اسئلتهم وأوضح موقف ايران من العديد من القضايا التي تحصل في العالم.
واشار مهمانبرست الى ما تشهده المنطقة من صحوة اسلامية، قائلا: ان شعوب المنطقة تسعى الى الحصول على استقلالها وتقليص علاقاتها مع اميركا كما ان ما شهدته العديد من البلدان من صحوة اسلامية مثل تونس ومصر وليبيا واليمن والبحرين اثار القلق لدى اميركا وحلفائها.
واكد المتحدث باسم وزارة خارجية الجمهورية الاسلامية الايرانية على انه  اذا عانت سوريا من انعدام الامن والاستقرار فان خط المقاومة ضد الكيان الصهيوني سيتزعزع وبالتالي فان اميركا تسعى الى نشر الفتن وايجاد الفرقة في سوريا لإضعاف خط المقاومة ضد الكيان الصهيوني الغاشم.
واضاف مهمانبرست ان اميركا وحلفائها استغلوا مطالب بعض الاطراف في سوريا وقاموا بإرسال المرتزقة مع كميات كبيرة من الاسلحة الى سوريا وذلك لإثارة حرب اهلية في هذا البلد خدمة لمصالحهم.
ولفت المتحدث باسم وزارة الخارجية الى ان اميركا وحلفائها قاموا باختلاق مؤامرة كبيرة ضد سوريا ويسعون لتنفيذها.
وقال مهمانبرست ان امريكا لا تحبذ حركات النهضة لدى الشعوب الا اذا كانت تخدم مصالحها ومصالح الكيان الصهيوني لذلك ادعت انها تتدخل في سوريا لنصرة الشعب السوري وفي الوقت ذاته فان اميركا تسعى الى كبت حركات النهضة لدى الشعب البحريني والشعب اليمني لان نهضتهم تضر بمصالح اميركا وحلفائها./انتهى/

رمز الخبر 1663217

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha