نيوزيلندا تنوي سحب جنودها من افغانستان

اعلن رئيس الوزراء النيوزيلندي جون كاي الاثنين غداة مقتل ثلاثة جنود نيوزيلنديين في ولاية باميان بافغانستان، ان بلاده تنوي سحب قواتها المنتشرة في هذا البلد قبل الموعد المحدد لانسحابها.

واشار في تصريح لاذاعة "نيوزيلند" الى ان مشروع تقديم الجدول الزمني للانسحاب ليس مرتبطا بالهجوم الذي اودى الاحد بحياة ثلاثة جنود ورفع الى خمسة عدد الجنود النيوزيلنديين الذي قتلوا هذا الشهر في افغانستان.
وقال ان نيوزيلندا التي فقدت عشرة جنود في افغانستان، تدرس امكانية سحب قواتها مطلع العام 2013 وليس كما كان مقررا نهاية 2013.
وتنتشر كتيبة من 145 جنديا نيوزيلنديا ينتمون الى سلاح الهندسة، في ولاية باميان بوسط افغانستان.
وقتل ثلاثة منهم بانفجار قنبلة يدوية الصنع خلال مرور قافلتهم في ولاية باميان بوسط افغانستان، حسب ما اعلن الاحد الجيش والحكومة في نيوزيلندا.
وفي الرابع من آب/اغسطس قتل جنديان نيوزيلنديان في نفس المنطقة.
وحسب القوات المسلحة النيوزيلندية، فان ثلاثة جنود كانوا في المركبة الاخيرة من قافلة حيث انفجر لدى مرورها لغم في شمال غرب داميان وفي نفس المكان الذي قتل فيه جنديان في هجوم قبل اسبوعين./انتهى/

 
رمز الخبر 1676723

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 6 =