لاريجاني: تنمية العلاقات بين ايران وروسيا تعزز السلام العالمي

اكد رئيس مجلس الشورى الاسلامي ان تنمية العلاقات بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وروسيا تساعد على تعزيز السلام والاستقرار العالمي والاقليمي.

وافادت وكالة مهر للانباء بأن علي لاريجاني قال خلال استقباله قسطنطين شوالوف، مبعوث الرئيس الروسي الى قمة عدم الانحياز: ان لدى البلدين (ايران وروسيا) مصالح ورؤى مشتركة عديدة في مختلف المواضيع العالمية الهامة، ومن شأنها ان تكون اساسا للتعاون البناء المفيد.
وفي جانب آخر من تصريحاته، اكد لاريجاني على الدور الهام للتعاون البرلماني في تنمية العلاقات بين البلدين على مختلف الاصعدة السياسية والاقتصادية والثقافية، وقال: ان مجلس الشورى الاسلامي سيستفيد من جميع طاقاته لتنمية العلاقات الودية مع روسيا.
من جانبه، اكد قسطنطين شوالوف، مبعوث الرئيس الروسي الى قمة عدم الانحياز، على الدور الهام للجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة، وقال: لقد ادت دبلوماسية الجمهورية الاسلامية الايرانية الى الآن دورا مؤثرا وبناء في المعادلات الاقليمية.
واشار شوالوف الى التطورات في سوريا، وقال: يمكن من خلال المفاوضات والمحادثات السياسية التوصل الى حل مناسب يضمن إرساء الامن واستتباب الاستقرار في هذا البلد.
ووصف المبعوث الروسي وجهات النظر بين البلدين بأنها متقاربة في العديد من المواضيع الدولية الهامة، مؤكدا على استمرار اللقاءات والمشاورات بين مسؤولي روسيا والجمهورية الاسلامية الايرانية./انتهى/

رمز الخبر 1686318

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 0 =