مؤتمر السلام الدولي حول سوريا سيبدأ في مونترو وليس جنيف

اعلنت الامم المتحدة الثلاثاء ان مؤتمر السلام الدولي حول سوريا المعروف باسم "جنيف 2" سيبدأ في 22 كانون الثاني/يناير في بلدة مونترو السويسرية وليس في جنيف كما كان مقررا اصلا بسبب عدم وجود فنادق شاغرة في جنيف.

وقالت خولة مطر الناطقة باسم موفد الامم المتحدة والجامعة العربية الى سوريا الاخضر الابراهيمي "المؤتمر الدولي حول سوريا سيعقد في مونترو لاسباب لوجستية".
وسيعقد المؤتمر الي اطلق عليه تسمية "جنيف 2" في 22 كانون الثاني/يناير في فندق مونترو الذي يقع على ضفاف بحيرة ليمان والذي يبعد نحو ساعة بالسيارة من جنيف وسيترأسه الامين العام للامم المتحدة بان كي مون بحضور الدول المدعوة.
واضافت المتحدثة باسم الابراهيمي ان اعمال المؤتمر ستتوقف لبعض الوقت في 23 كانون الثاني/يناير "على ان تستأنف في 24 كانون الثاني/يناير في قصر الامم (مقر الامم المتحدة) في جنيف" حيث سيعقد وفدا الحكومة السورية والمعارضة لقاء ثنائيا لبدء مفاوضات السلام الى جانب الابراهيمي.
وتابعت ان الابراهيمي يحبذ ان تبقى الدول المعنية بحل الازمة السورية متواجدة لكن الا تشارك مباشرة في المفاوضات.
واوضحت ان مدة المفاوضات سيحددها وفدا الحكومة السورية والمعارضة مع الابراهيمي خلال لقاء 24 كانون الثاني/يناير في جنيف.
وسيعقد اجتماع تحضيري ثلاثي بمشاركة الروس والاميركان يوم الجمعة في جنيف.
واشارت مطر الى ان الابراهيمي سيجتمع مع مساعد الامين العام للامم المتحدة للشؤون السياسية جيفري فيلتمان بالاضافة الى مساعدة وزير الخارجية الاميركي ويندي شيرمان ومساعدي وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف وغينادي غاديلوف. على ان يلتحق فيما بعد ممثلو الدول الدائمة العضوية في مجلس الامن الدولي والدول المجاورة لسوريا بالاضافة الى ممثلي دول الاتحاد الاوروبي وجامعة الدول العربية./انتهى/
رمز الخبر 1831389

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 3 =