كتائب "ثوار الموصل" تقتل العشرات من مسلحي "داعش" وسط المدينة

أفاد مصدر عراقي مطلع في محافظة نينوى، الجمعة، بأن العشرات من مسلحي تنظيم "داعش" الارهابي سقطوا بين قتيل وجريح باشتباكات مع "كتائب ثوار الموصل" وسط المدينة.

وقال المصدر في حديث لـوكالة "السومرية نيوز"، إن "اشتباكات مسلحة اندلعت، في ساعة متأخرة من ليلة أمس، بين كتائب ثوار الموصل ومسلحي تنظيم داعش الإرهابي في منطقة باب جديد، وسط الموصل".
وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه أن "الاشتباكات أسفرت عن مقتل وإصابة عدد من مسلحي داعش لم يعرف عددهم بعد".
يذكر أن مصدر مطلع في محافظة نينوى أفاد، أمس الخميس، بان تنظيم "داعش" الارهابيفرض رسوم مالية على البضائع التي تدخل إلى محافظة نينوى، فيما وجه عناصره بحرق البضائع المخالفة للشرع.
وكان مصدر في جامعة الموصل كشف، أمس الخميس عن اتخاذ تنظيم مايسمى بـ"الدولة الاسلامية" والمعروف بـ "داعش" قرارا يقضي بفصل الطلبة عن الطالبات في الجامعة وتعديل المناهج وتغيير اسم كلية "الفنون الجميلة" إلى "الخط والزخرفة"، فيما دعا الى المباشرة بالدوام في الجامعة اعتبارا من مطلع ايلول المقبل.
وفي نفس السياق افاد مصدر في شرطة محافظة صلاح الدين، بأن ابناء قبيلة العبيد قاموا بتفجير جميع المراكز والثكنات التابعة تنظيم "داعش" شرق تكريت.
وقال المصدر ان "ابناء قبيلة العبيد فجروا، يوم الخميس جميع المراكز والثكنات التي كان يتجمع فيها مسلحو داعش في منطقة الربيضة شرق تكريت، بعدما انتفضوا على التنظيم وتمكنوا من طردهم من المنطقة".
واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان "مسلحي داعش قاموا بدفن 10 جثث في محيط منطقة الربيضة"، مشيرا الى ان "تلك الجثث يعتقد أنها تعود لقياديين بالتنظيم قتلوا خلال اشتباكات مع القوات الأمنية".
كما افاد مصدر في شرطة محافظة بابل، بأن طيران الجيش تمكن من احباط محاولة لتفجير مرقد ديني شمالي المحافظة، مبينا ان عملية الاحباط اسفرت عن مقتل 30 عنصرا من تنظيم "داعش".
وقال المصدر ، ان "طائرات مروحية تابعة للجيش تمكنت، مساء الخميس، من احباط محاولة لاقتحام مسلحين من تنظيم داعش مرقد نبي الله ابراهيم الخليل في منطقة البحيرات التابعة لناحية الاسكندرية (55 كم شمالي بابل)".
واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، ان "عملية الاحباط اسفرت عن مقتل 30 عنصرا من التنظيم".
وأقدم مسلحو تنظيم "داعش" التكفيري خلال الاسبوع الماضي على تفجير جامع النبي شيت ومرقد النبي جرجيس وسط الموصل  بتفجير مرقد وجامع النبي يونس (ع) الذي يعد أبرز الشواخص الحضارية والدينية في مدينة الموصل، اضافة الى تفجير مرقد الإمام ابو العلى وحسينية وجامع في المدينة.
كما اقدم تنظيم "داعش" التكفيري ايضا على تفجير مرقد "الإمام السلطان عبد الله بن عاصم بن عمر بن الخطاب" بعدد من العبوات الناسفة جنوب شرق الموصل، كما فجر مقام الإمام العباس في قرية الكبة (10 كم شمال الموصل)، اضافة الى تفجير حسينيتين في قرية شريخان العليا والسفلى (15 كم شمال الموصل)./انتهى/ 
رمز الخبر 1838877

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 1 =