عبداللهيان: الاجانب يبحثون فقط عن مصالحهم في المنطقة

اكد مساعد وزير الخارجية للشؤون العربية والافريقية حسين امير عبدالهيان ان الدول الاجنبية تبحث فقط عن مصالحها الخاصة في المنطقة ، في حين ان جول المنطقة بامكانها تحقيق التنمية والامن والاستقرار من خلال التعاون الصادق.

وافادت وكالة مهر للانباء ان الاجتماع الثالث للجنة الحوار الاستراتيجي والمشاورات السياسية بين الجمهورية الاسلامية الايرانية وسلطنة عمان عقد اليوم الاثنين في مسقط برئاسة مساعدي وزير خارجية البلدين.
وبحث الجانبان في هذا الاجتماع مختلف جوانب العلاقات الثنائية والتعاون الاقليمي والدولي وآخر التطورات الاقليمية ،  واكدا ضرورة استمرار المشاورات بين طهران ومسقط.
واشار مساعد وزير الخارجية حسين امير عبداللهيان الى العلاقات الجيدة بين البلدين, مؤكدا ان استمرار المشاورات مع عمان في ضوء مواقفها الواقعية والمتوازنة والمنطقية من شأنه ان يلعب دورا مؤثرا في ارساء الاستقرار والامن في المنطقة.
وتطرق عبداللهيان ايضا الى التهديدات المشتركة ضد دول المنطقة ومن بينها التطرف والارهاب التكفيري , مشددا على اهمية تكثيف المشاورات والتعاون الامني والدفاعي بين ايران وعمان ودول المنطقة.
واشار الى الاجراءات عديمة الجدوى التي يقوم بها التحالف الامريكي ضد داعش , مضيفا : في حين يبحث الاجانب فقط عن مصالحهم , فان دول المنطقة من خلال اعتقادها بالتعاون الاقليمي الصادق والحقيقي يحدوها الامل في تحقيق التنمية والاستقرار والامن في المنطقة.
من جانبه اشار مساعد وزير الخارجية العماني احمد الحارثي في هذا الاجتماع الى المكانة الخاصة والدور البناء الذي تقوم به الجمهورية الاسلامية الايرانية في المنطقة , وقال : ان عقد الاجتماعات المنظمة للجان المشتركة بين البلدين وخاصة اللجنة الاستراتيجية المشتركة , مؤشر على اهتمام وارادة مسؤولي البلدين في تطوير وترسيخ التعاون الشامل.
ولفت المساعد السياسي لوزير الخارجية العماني الى اتساع نطاق انعدام الامن الناجم  عن الاعمال الارهابية في المنطقة , مؤكدا على ضرورة تعزيز التعاون وزيادة المشاورات بين جميع دول المنطقة بما فيها ايران وعمان./انتهى/
رمز الخبر 1845403

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 3 =