رئيس الجمهورية يؤكد تفعيل ممر جنوب - شمال

اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية ونظيره التركمانستاني على تعزيز العلاقات بين البلدين في شتى المجالات, وشدد على تفعيل ممر جنوب - شمال الذي يربط عمان وايران وتركمانستان واوزبكستان.

وافادت وكالة مهر للانباء ان رئيس الجمهورية حسن روحاني اعرب في مؤتمر صحفي مشترك عقد اليوم الاربعاء في عشق آباد مع رئيس جمهورية تركمانستان قربان قلي بردي محمدوف ، عن سروره لزيارة البلد الصديق والجار تركمانستان , وقال : ان العلاقات بين طهران وعشق آباد ليست علاقات عادية وانما كانت طيلة القرون الماضية علاقات متميزة وضاربة في عمق التاريخ.
واشار روحاني الى الصلات التاريخية الوثيقة بين ايرن وتركمانستان , وقال : في الوقت الحاضر وكما في الماضي فان حكومتي وشعبي البلدين مصممون على توطيد العلاقات , والاستفادة من جميع الامكانيات لتحقيق هذا الهدف.
ووصف روحاني محادثاته مع محمدوف بانها مفيدة وبناءة وتم خلالها بحث الامكانيات لتنمية التعاون الثنائي.
واشار رئيس الجمهورية الى تعاون ايران وتركمانستان في قطاعات النفط والغاز والكهرباء والمواصلات وانشاء سكك الحديد والطرق , لافتا الى ان حجم التبادل التجاري سيرتفع من 7ر3 مليار دولار الى 60 مليار دولار في غضون السنوات العشر القادمة.
واكد روحاني استعداد الجمهورية الاسلامية الايرانية لتقديم جميع الخدمات الفنية وتوفير السلع التي تحتاجها تركمانستان في مختلف المجالات , واضاف : ان ايران وتركمانستان تعتبران بحر خزر بانه بحر السلام والصداقة والاخوة , ومن الناحية القانونية فانهما على استعداد لجميع اشكال التعاون للاستفادة من الثروات المختلفة في بحر خزر وكذلك تفعيل الموانئ والملاحة في هذا البحر.
واشار رئيس الجمهورية الى ان المباحثات تناولت ايضا حماية البيئة وتطوير السياحة والارتقاء بمستوى التعاون العلمي والتقني  , مضيفا : ان البلدين مصممين على تفعيل ممر جنوب – شمال عن طريق مسير عمان وايران وتركمانستان واوزبكستان لضمان مصالح جميع دول المنطقة.
ولفت رئيس الجمهورية الى ان المباحثات بين مسؤولي البلدين قضايا المنطقة وتم التأكيد خلالها على التعاون المشترك بين ايران وتركمانستان لحل هذه القضايا.
ووصف روحاني مواقف البلدين حول القضايا الدولية بانها متقاربة , وقال : ان ايران اطلقت نداء عالم خال من العنف حيث ايدت جميع الدول هذا الاقتراح , كما ان تركمانستان لديها رؤى مشتركة مع الجمهورية الاسلامية الايرانية , مشيرا الى ان ايران تسعى لتحقيق الاعتدال والاسلام الاصيل والسلام والصداقة , وفي هذا الاطار فانها تدعم  سياسة البلد الصديق والجار تركمانستان في مجال السلام والحياد.
واعرب روحاني عن أمله بعقد مؤتمر السلام والصداقة في تركمانستان خلال العام الجاري , وان تعيش المنطقة في سلام وصداقة واخوة , معربا عن أمله في تكون زيارته بداية جديدة لتوسيع التعاون بين البلدين في شتى المجالات.
من جانبه وصف رئيس جمهورية تركمانستان قربان قلي بردي محمدوف محادثاته مع رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية بانها مفيدة وايجابية , مشيرا الى ان بلاده تولي اهمية بالغة لوثائق التعاون التي وقعتها مع ايران خلال هذه الزيارة, مؤكدا انها سترسخ الاسس القانونية للعلاقات بين البلدين وتعزز حسن الجوار وتساهم في ايجاد  مجالات جديدة للتعاون الثنائي.
واعرب محمدوف عن اعتزازه بالانجازات التي حققتها الجمهورية الاسلامية الايرانية على جميع الاصعدة./انتهى/
رمز الخبر 1851562

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 8 =