عبداللهيان: الحوار الوطني في اليمن يعقد بمشاركة الذين لم تتلطخ ايديهم بالدماء

اكد مساعد وزير الخارجية للشؤون العربية والافريقية حسين امير عبداللهيان ان الحوار الوطني في اليمن سيعقد بمشاركة الذين لم تتلطخ ايديهم في سفك دماء الشعب اليمني المقاوم.

وقال مساعد وزير الخارجية حسين امير عبداللهيان في تصريح لمراسل وكالة مهر للانباء في معرض تعليقه على اعلان وقف اطلاق النار في اليمن : ان العدوان السعودي عديم الجدوى على مدى 27 يوما ضد الشعب اليمني المظلوم يعد نقطة مظلمة اخرى في سلوك السعودية الاقليمي , بينما تحول صمود ومقاومة الشعب اليمني الصابر الى مبدأ جديد في تطورات المنطقة.
واضاف : ان الجرائم  وحملات الابادة التي نفذت ضد الشعب اليمني في العدوان الاخير تسببت في نتائج سلبية عديدة للسعوديين.
واكد عبداللهيان ان المنتصر الحقيقي في هذه الحرب كان الشعب اليمني , وان مشاركة امريكا في هذه الجرائم اضاف صفحة حالكة جديدة الى سجلها في المنطقة.
وتابع قائلا : ان طهران بذلت مساعيها من اجل وقف الهجمات السعودية العنيفة , والحيلولة دون وقوع كارثة انسانية في اليمن , وستقف الى جانب الشعب اليمني.
واضاف مساعد وزير الخارجية للشؤون العربية والافريقية : ان ارسال الادوية بشكل فوري الى المحتاجين ونقل المجروحين على وجه السرعة يعتبر الاولية الحالية لايران.
واختتم قائلا : ان طهران فضلا عن اهتمامها بالعملية السياسية تؤكد ان الحوار الوطني والعملية السياسية يجب ان يشارك فيها من لم تتلطخ ايديهم بالدماء , ولم يكن لهم دور في الجرائم الاخيرة ضد الشعب اليمني الواعي المقاوم./انتهى/
رمز الخبر 1853979

تعليقك

You are replying to: .
  • 8 + 5 =