سفير الفلبين في ايران يأمل في ان تفضي المفاوضات النووية الى اتفاق

اعرب السفير الفلبيني في ايران "ادواردو منز" عن أمله في توصل ايران والدول الست الى اتفاق نووي لكنه قال ان هناك جهات عديدة تعارض التوصل لمثل هذا الاتفاق .

وقال منز في مقابلة مع وكالة مهر للأنباء ان هناك معارضين في داخل ايران للاتفاق النووي كما ان هناك معارضين في الجهة المقابلة ايضا وخاصة في امريكا ولذلك يجب على الوفود المشاركة في المفاوضات ان تقوم بخطوات متزنة ومتعادلة .

واضاف : انا لا اشك بان الوفود المشاركة في المفاوضات النووية من الجانبين هي جدية وتريد التوصل الى اتفاق عادل لكن هناك بعض القضايا العالقة بين الجانبين ويجب حلها واتمنى ان يتم حل هذه القضايا خلال المهلة المتبقية حتى 30 يونيو الحالي ، انني اشعر ان كافة القضايا العالقة المتبقية ليست قضايا فنية بل ان بعض هذه القضايا هي سياسية واتمنى ان يتم التوصل الى اتفاق في النهاية .

وفي جانب آخر من كلامه تطرق منز الى العلاقات الثنائية بين الفلبين وايران وقال انه غير راض كدبلوماسي عن المستوى الحالي للعلاقات بين البلدين وان احدى مهامه هو تعزيز هذه العلاقات من اجل يتمكن شعبا البلدين من التعرف كل على الآخر بشكل افضل وهذا سيؤدي الى تعزيز العلاقات بين البلدين في المجالات السياسية والاقتصادية /انتهى/ .  

رمز الخبر 1855857

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 2 =