تنظيم داعش الارهابي يفخخ مدينة تدمر الأثرية

اافاد نشطاء اليوم الأحد ، إن عناصر من تنظيم داعش الارهابي زرعوا الألغام والعبوات الناسفة في المدينة الأثرية بتدمر في ريف حمص الشرقي وسط سوريا.

ونقلت قناة سكاي نيوز عربية عن المرصد السوري لحقوق الانسان، الاحد، بأن "داعش" فخخ المدينة الاثرية في تدمر بريفحمص الشرقي، مؤكداً أن تفخيخ المنطقة تزامن مع احتدام الاشتباكات بين القوات الحكومية والتنظيم الارهابي في محيط قرية أم جامع بالريف.
واضاف إن "مسلحي داعش عمدوا إلى زرع الألغام والعبوات الناسفة في المدينة الأثرية التي كانت سقطت بيد المسلحين الارهابيين بعد انسحاب القوات الحكومية".
وأوضح المرصد أنه "لا يعلم إذا ما كان التنظيم قد فخخ المدينة من أجل تدمير الآثار أو زرعها منعاً لتقدم قوات النظام إليها".
واشار الى أن تفخيخ المنطقة التي تضم آثاراً من العصر الروماني تزامن مع احتدام الاشتباكات بين القوات الحكومية، وداعش في محيط قرية أم جامع بريف حمص الشرقي.يذكر أن المديرة العامة لليونيسكو إيرينا بوكوفا دعت إلى إنهاء الأعمال العدائية في تدمر، عقب تقارير عن سيطرة "الدولة الإسلامية" على موقع التراث العالمي، قائلة إن تدمير الآثار بالمنطقة سيكون خسارة كبيرة للبشرية.
ويطلق على تدمر اسم "لؤلؤة الصحراء" وهي معروفة بأعمدتها الرومانية ومعابدها ومدافنها الملكية التي تشهد على عظمة تاريخها، وتقع مدينة تدمر الأثرية على بعد 210 كم شمال شرقي العاصمة السورية دمشق./انتهى/

 

رمز الخبر 1856019

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 10 =