أفشلنا مخطط عبور الشرق الأوسط الجديد من البوابة السورية

اكد نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم على أن المقاومة في سوريا بألف خير وهي تدعم الجيش العربي السوري وتواجه التكفيريين وتحقق انجازات كببرة في هذا الاتجاه.

وفي حديث مع وكالة مهر للأنباء قال قاسم بالتأكيد لو اجرينا مقارنه بين وضع سوريا اليوم بعد هذه المواجهات التي شارك فيها حزب الله ووضع سوريا قبل سنوات الأمر يختلف تماما مضيفا ان اليوم قطعنا مرحلة اسقاط النظام في سوريا ولم يعد بالامكان ان يسقط هذا النظام وأفشلنا مخطط عبور الشرق الأوسط الجديد من البوابة السورية وعلى الأعداء ان يفهموا أنه مهما طالت الحرب لا يوجد الا الحل السياسي الذي عليهم ان يلجأو اليه.

وفي معرض سؤاله عن الحوار بين حزب الله وتيار المستقبل قال قاسم ان الحوار جنب الساحة الكثير من الاحتقان المذهبي وهو في الواقع يعتبر حوار مهم موضحا بأن الحزب سيستمر في هذه المساعي لأن اي تواصل له حد ادنى وحد اقصى مضيفا: "صحيح اننا لم نحصل من الحوار الا على الحد الادنى وهو تخفيف الاحتقان ولم نصل الى اتفاق على عدد من المسائل المطروحة لكن هذا الأمر مطلوب ونحن دائما كحزب الله نسعى الى الابتعاد عن اي شيء يؤدي الى الفتنة وندعو دائما الى الوحدة الاسلامية ونحرص ان تكون كافة الاطراف اللبنانية متعاونة ولهذا الحوار سيستمر ولو بحده الأدنى"./انتهى/

رمز الخبر 1857015

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 12 =