كان لي شرف تمثيل بلادي في الخارج وحققنا البطولة

قال بطل العالم في كمال الاجسام الكلاسيكية فئة 180 سم للعام 2014 الايراني كمران صالحي انه حظي بشرف تمثيل بلاده في الخارج وحقق البطولة العالمية بعد العديد من الالقاب المحلية.

وفي تصريح لوكالة مهر للأنباء قال صالحي انه في حال تدريب مستمر منذ 14 عاما و في اول عشر سنوات حاذ على اكثر من 20 لقب محلي بين المحافظات اما في الاربع سنوات الاخيرة اي منذ 2011 خاض المسابقات بصورة حرفية وعالمية حيث انتخب عام 2013 الرجل الاول في ايران لفئة 180 سم.

اما في عام 2014 وفي سياق  المسابقات العالمية في الهند شارك فيها 32 دولة من فئته وقد حقق المرتبة الاولى وبالنسبة لهذا العام ففي ترشيح المنتخب الايراني في المسابقات الداخلية والتي اشترك فيها بطل اسيا السابق وبطل العالم السابق فاز صالحي بالمرتبة الاولى وهو الان عضو رسمي بالمنتخب لفئة 180 والذي سيشارك في الشهرين القادمين في مسابقتين عالميتين واحداها كأس الماس الذي يقام في ايران لاول مرة في جزيرة كيش والتي تتمتع بصفة عالمية ودولية اما المسابقة الثانية فيشارك المنتخب الايراني كمنتخب وطني في مسابقة دولية تقام في كوريا.

واضاف صالحي انه وصل الى هذه النتيجة  بالمرتبة الاولى بفضل الجهد الشخصي وتطوير الدولة واهتمامها بالمواهب الرياضية وفي المرتبة الثانية عائلته واصدقائه الذين يمدوه بالطاقة واضاف :"اذا لم تملك هؤلاء لا يمكن لأي مكمل غذائي او مادي ان يفيدك باي شيء".

ومن ثم أكد صالحي ان رياضة كمال الاجسام هي رياضة تحتاج لمتباعة حثيثة ويجب ان يكون لديك خمس سنوات تمرين مسبق على الأقل مع تغذية سليمة والاهم من كل هذا ان تكون تحت نظر مدرب سليم فاذا ما استطعت جمع هذه الاشياء الثلاثة لمدة خمس سنوات في نفس الوقت فعندها يمكنك التفكير بالمكملات الغذائية والاستفاذة من الادوية المساعدة والاشترك في المسابقات واي شخص يدخل هذا العالم قبل هذه الخمس سنوات من المؤكد انه سيمل ويتعب كثيرا ويخرج من هذا العالم لأن في المسابقات اشخاص يملكون تجربة وخبرة اكثر منك بعشر سنوات والتنافس مع هؤلاء ليس لعبة.

اجرى الحوار : حسين شعيتو

رمز الخبر 1857179

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 0 =