اول خطاط عراقي يلقي محاضرة فنية بطهران

ألقى الخطاط العراقي علي الحساني مدير دار الخط العربي في مؤسسة دار التراث في النجف الأشرف محاضرة فنية في دار الكتابة بطهران التابع لمركز طباعة ونشر المصحف الشريف في ايران.

وجاءت مشاركة الحساني خلال الإجتماع الدوري الذي تعقده دار الكتابة لخطاطيها والبالغ عددهم أكثر من 150 خطاط من مختلف المدن الايرانية حيث ألقى محاضرة بعنوان: "الأبعاد الوظيفية والجمالية في كتابة المصحف الشريف (الحافظ عثمان أنموذجاً) " وهو ملخص بحث مشترك أعدّه الباحث مع الخطاط السيد صادق الحسيني من النجف الأشرف حسبما ذكرته وكالة نون الاخبارية.

وصرّح المدير التنفيذي لمؤسسة دار الكتابة في طهران السيد مهدي بابائي: " ان هذه المحاضرة تعدّ الأولى من نوعها يلقيها خطاط غير ايراني في دار الكتابة "، مشيراً الى انها " تعتبر خطوة كبيرة للإنفتاح والتواصل بين خطاطي العراق وايران فضلاً عن بقية الدول الأسلامية ".

وأضاف بابائي: " من دواعي سرورنا دعوة الاستاذ علي الحساني لإلقاء محاضرة قيمة لاقت ترحيب أساتذة الخط في ايران ونامل التواصل المستمر والتعاون المشترك وإقامة أنشطة مماثلة في جمهورية العراق "، مؤكداً ان " الايام المقبلة ستشهد تعاون طيب بيننا نقطف ثماره ببركة جهود الجميع ".

كما قدم الخطاط الايراني الشهير الدكتور احمد عبد الرضائي استاذ خط الثلث والنسخ في دار الكتابة شكره للمحاضر على محاور المحاضرة التي عدّها بأنها "تضمنت معلومات قيمة عن مميزات اسلوب الخطاط الحافظ عثمان في كيفية كتابة وأسرار التوزيع والهيأة العامة للصفحة القرانية على نماذج مصحف الحافظ عثمان التي أطلعنا عليها من خلال البحث ونتمنى له دوام التوفيق والتواصل ".

وأثنى الحاضرون على المحاضرة وأعدوها فائدة كبيرة للإطلاع على المدارس المختلفة في الخط العربي كما تخللت المحاضرة طرح مجموعة من المداخلات والأسئلة الفنية من قبل الخطاطين الحاضرين./انتهى/        

رمز الخبر 1858529

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =