نتمنى على القوى السياسية في لبنان اختيار الشخص الأفضل للرئاسة

أكد أمين المجلس الاعلى للأمن القومي الايراني علي شمخاني على أهمية دور المقاومة في لبنان في مواجهة الارهاب متمنياً على كل الأطراف اللبنانية اختيار الشخص الأفضل لمنصب رئاسة الجمهورية وخدمة البلد.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الايراني علي شمخاني التقى وزير المالية اللبناني علي حسن خليل الذي يقوم بزيارة طهران على رأس وفد سياسي اقتصادي، حيث أكد الطرفان على ضرورة التعاون الدولي في محاربة الإرهاب. 

وأعرب شمخاني في هذا اللقاء عن أسفه لسقوط أعداد كبيرة من مواطنين لبنانيين ضحايا للعمليات الارهابية معتبراً ان استمرار الإرهاب مرهون باستمرار الدعم الدولي له. مشيراً إلى دور الجيش اللبناني وحزب الله في الدفاع عن لبنان وحفظ أمنه ومواجهة التطرف.

وأضاف أمين المجلس الأعلى للأمن القومي ان حقيقة المقاومة اليوم لا تخفى على أحد فهي وقفت منذ البداية ضد المجموعات الارهابية التي ارتكبت جرائماً شنيعة في سورية. 

كما ندد شمخاني توقيف قناتي الميادين والمنار اللبنانيتين بسبب عرضهم لحقيقة الإرهاب، معتبراً ان هذا الأمر يناقض حرية التعبير عن الرأي . 

ونوه ممثل قائد الثورة الاسلامية آية الله العظمى السيد علي الخامنئي في المجلس الاعلى للامن القومي إلى ما يمر به لبنان اليوم من أوضاع سياسية حرجة متمنياً على جميع الأطراف التوصل إلى انتخاب شخص يخدم مصلحة لبنان والمقاومة ومؤكداً على ضرورة تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين في الظروف الحالية.

وأشار شمخاني إلى تقرير مدير وكالة الطاقة الذرية يوكيو امانو وما يحمل من نواقص مرفوضة، قائلا: لم يورد التقرير اي سبب قانوني أو تقني لعدم إنهاء القضايا المتعلقة ببرنامج ايران النووي السلمي. /انتهى/. 

 

رمز الخبر 1859216

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 7 =