التربة والتلوث والماء مشاكل بيئية متشابكة

صرحت مساعدة رئيس الجمهورية رئيسة منظمة حماية البيئة في ايران "معصومه ابتكار" إن موضوع البيئة يتعقد يوماً بعد يوم، ومشاكل التربة والهواء والماء متشابكة ببعضها البعض.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن مساعدة رئيس الجمهورية رئيسة منظمة حماية البيئة في ايران أعلنت خلال مؤتمر "السنة الدولية للتربة" ان المواضيع البيئية تتعقد أكثر، فمشكلة تلوث الهواء التي تعاني منها ايران اليوم ترجع إلى عدة أسباب منها التعرية الريحية ومراكز العواصف الترابية الداخلية والعالمية. 

وأوضحت ابتكار إن ايران تدعو دول العالم للمشاركة في مواجهة ظاهرة العواصف الترابية لافتاً إلى ان قرار مكافحة العواصف الترابية الصادر عن الأمم المتحدة الأسبوع الماضي أثنى على جهود ايران. 

وأعربت مساعدة رئيس الجمهورية عن أملها بإحلال السلام العالمي والالتفات إلى المشكلات البيئية التي تعاني منها المنطقة، مشيرةً إلى إن ايران حققت تقدماً في مجال مكافحة العواصف الترابية ومصادر الوقود الأحفوري الملوث للبيئة. 

وأقرت رئيسة منظمة حماية البيئة في ايران بأن مشكلة التربة لم تناقش حتى الآن على الصعيد الوطني، لافتاً إلى أن ايران بدأت بتنفيذ عدة إجراءات خاصة بالتربة وتعمل الآن لسن قانون خاص بالتربة. 

وأشارت ابتكار إلى أهمية التعاون الدولي في مجال مواجهة ظاهرة العواصف الترابية. /انتهى/. 

رمز الخبر 1859542

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • captcha