العلاقات الايرانية العمانية تساعد في توفير أمن المنطقة

أكّد قائد القوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية على أنّ تنمية العلاقات الايرانية العمانية تؤثر بشكل ايجابي على توفير أمن المنطقة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلاً عن مكتب العلاقات العامة لحرس الثورة الاسلامية أنّه أشار اللواء علي فدوي في لقاء مع وفد عسكري عماني إلى النقاط المشتركة بين البلدين مضيفاً انّ العلاقات العريقة الموجودة بين البلدين قد سبّبت التعاون الكامل بين الوفود العسكرية الايرانية والعمانية خاصة في مجال القوى البحرية.

وأشار الأميرال فدوي إلى أهمية مضيق هرمز موضحاً: "يعتبر مضيق هرمز من المناطق الجيوسياسية على مستوى العالم وبسبب وجود هذه المنطقة الجيوسياسية بين الاراضى الايرانية والعمانية فمن الضروري استمرار التعاون المتواصل والتناغم السياسي للبلدين.

وأكّد اللواء فدوي على انّه بامكان ايران وعمان اتّخاذ مواقف مشتركة لصالحهما بسبب وجود نقاط قوة استراتيجية لديهما مشدّداً على حاجة العالم إلى مضيق هرمز لأجل توفير طاقته.

ولفت قائد القوة البحرية لحرس الثورة الاسلامية إلى زعزعة أمن المنطقة بسبب تواجد القوات الأمريكية فيها مضيفا: "انّ الولايات المتحدة تدّعي ارساء الأمن والاستقرار فى المنطقة إلّا أنّ الاحصائيات العالمية تشير إلى انّه تمّت اصابة 580 سفية ايرانية خلال الحرب المفروضة فيما كانت 49% من الاصابات خلال 1.5 عام أخير من الحرب حيث دخلت القوات الأمريكية الخليج الفارسي بذريعة احلال الأمن فيه /انتهى/.

رمز الخبر 1859588

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 10 =