الرئيس روحاني : نظرة ايران والصين الى القضايا العالمية متقاربة

قال رئيس الجمهورية الاسلامية حسن روحاني ان ايران تولي اهمية الى علاقاتها مع الصين مشيرا الى نظرة البلدين المتقاربة الى القضايا العالمية والتعاون الواسع الموجود بين البلدين.

 وافادت وكالة مهر للأنباء ان الرئيس روحاني صرح في مؤتمر صحفي مشترك عقده مع نظيره الصيني شي جين بينغ بعد جلسة مباحثات بين الطرفين الذي يزور طهران : ان هذه الزيارة تجري في منعطف تاريخي وفي مرحلة ما بعد الاتفاق النووي وما بعد العقوبات ونحن نأمل في ان نتمكن من توقيع وثيقة التعاون النهائية بين البلدين.  

  واضاف الرئيس روحاني ان المفاوضات التي جرت اليوم تناولت قضايا مثل العلاقات الاستراتيجية بين البلدين وتدوين وثيقة شاملة لـ 25 عاما ورفع مستوى المبادلات الثنائية خلال الاعوام الـ 10 الآتية الى 600 مليار دولار.

 وصرح رئيس الجمهورية ان المباحثات الثنائية تناولت ايضا موضوع مكافحة التطرف والعنف ومعالجة الخلافات التي تعصف بالمنطقة بالاضافة الى قضية ارساء الامن والاستقرار في الشرق الاوسط والتشاور لدعم الدول التي تعاني من الارهاب مثل افغانستان والعراق وسوريا واليمن وكذلك الدعم الفكري والعملاني الذي يجب ان يقدمه البلدان في مجال مكافحة الارهاب.  

  واضاف الرئيس روحاني ان الحوار بين الرئيسين شمل كذلك موضوع السياسات الأحادية ومستقبل العالم والمنطقة والتهديدات المستقبلية والاهداف طويلة الأمد التي تهدد المناطق الواقعة بين ايران والصين.

 واعتبر الرئيس روحاني الزيارة الهامة للرئيس الصيني والوفد الرفيع المرافق له الى ايران حدثا تاريخيا هاما قائلا "انني على ثقة بأن صفحة جديدة من العلاقات بين ايران والصين قد بدأت منذ اليوم" /انتهى/.

رمز الخبر 1860177

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 10 =