روحاني يؤكد فشل الاعداء في حذف ايران من اسواق الطاقة العالمية

أكد رئيس الجمهورية الاسلامية حسن روحاني ان العام الايراني الحالي هو عام العمل وبذل الجهود وادارة عملية المبادرة والعمل في الاقتصاد المقاوم.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان الرئيس روحاني قال لدى لقائه وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وكوادر ومسؤولي الوزارة اليوم الاثنين ان اعداء الشعب الايراني كانوا يسعون خلال السنوات الماضية الى حذف قدرات ايران وتأثيرها في اسواق الطاقة العالمية في وقت تعتبر ايران قوة اقليمية كبرى ودولة مؤثرة في مجال الطاقة.

واضاف روحاني انه اذا كانت الحكومة الايرانية الحالية قد قررت المضي قدما في النهج السابق فإن صادرات النفط كانت تصل الى الصفر، وقال : لولا الاتفاق النووي لما استطعنا تدريجيا تصدير حتى برميل واحد من النفط لكننا قريبا وبعون الله عزوجل وبجهود الحكومة سنصل الى مستوى حقنا وحصتنا في الاسواق.  

 واشار الرئيس روحاني الى ما تقوم به الحكومة لتعزيز دور ايران في اسواق الطاقة وتأثير ذلك على الحالة المعيشية للمواطنين واضاف : ان الحكومة سعت في نفس الوقت الى خفض الاعتماد على ايرادات النفط خطوة بخطوة ولأول مرة بعد انتصار الثورة اصبحت صادرات ايران غير النفطية اكبر من وارداتها غير النفطية في العام الايراني المنصرم.

 وتابع الرئيس روحاني : اننا نقترب الان من الاكتفاء الذاتي في انتاج بعض المواد الغذائية وقد تم شراء 8 ملايين طن من القمح من المزارعين في العام المنصرم وان الحكومة قد خططت ورصدت الميزانية اللازمة لشراء 10 ملايين طن من القمح من المزارعين في العام الحالي /انتهى/.

رمز الخبر 1861724

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 6 =