لاشيء يستدعي القلق على الأمن الايراني

صرح قائد القوة البریة للجیش الایراني العمید احمد رضا بوردستان تعقيباً على عمليات داعش بالقرب الحدود العراقية الايرانية إنه لاشيء يستدعي إثارة مخاوف وقلق الشعب الايراني.

وأوضح قائد القوة البریة للجیش الایراني العمید احمد رضا بوردستان في حديث له لوكالة مهر للأنباء إن عمليات داعش الإرهابية بالقرب من الحدود الايرانية لاتستدعي اي قلق منوهاً إلى ان الجمهورية الاسلامية الايرانية تتمتع بأمن واستقرار جيد في كل أنحاء البلاد. 

وأضاف العميد بوردستان إن ايران تدعم الجيش العراقي والحشد الشعبي في مواجهة هذه التنظيمات الإرهابية. 

وأكد قائد القوة البرية إن داعش لا يمكن أن تشكل خطرا للحدود الايرانية والجيش الايراني يترصد تحركات التنظيمات الارهابية. 

ونوه العميد بوردستان الى إن الأمن الايراني يسيطر على جميع الحدود ولاشيء يثير القلق أبداً. /انتهى/. 

رمز الخبر 1860538

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 0 =