لافروف: مجموعة دعم سوريا لم تتطرق لعملية سعودية برية محتملة

اعلن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن المناقشات خلال الاجتماع الأخير لمجموعة دعم سوريا، لم تتناول عملية برية سعودية محتملة في سوريا أو سبل إقناع الرياض بالتخلي عن هذه الفكرة.

وكالة مهر للانباء - ان الوزير الروسي قال الجمعة ردا على سؤال صحفيين حول ما إذا كان من المحتمل إقناع السعودية بالتراجع عن فكرة إرسال قوات خاصة إلى سوريا: ” الحديث لم يجر عن هذا الموضوع، ولذلك لا يمكنني أن أقول لكم من يخطط لذلك، وأي قوات سيتم إرسالها، وإلى أين”.

يذكر أن المتحدث باسم التحالف السعودي أحمد عسيري زعم أمس  الخميس إن قرار الرياض إرسال قوات برية إلى سوريا لمحاربة تنظيم “داعش” نهائي ولا رجعة عنه.

كما أعلن لافروف عن توصل الجانبين الروسي والأمريكي إلى اتفاق حول بدء التعاون العسكري  بينهما في سياق العملية في سوريا. وأعرب الوزير عن أمله في أن يساعد هذا الاتفاق في تحقيق مهمة تشكيل جبهة موحدة لمحاربة الإرهاب.

وأوضح: “سنواصل نضالنا بجانب الحكومة السورية، كما أننا نأمل في أن يسمح الاتفاق ذو الأهمية المبدئية الذي سيبدأ الأمريكيون بموجبه التعاون معنا في المجال العسكري، بإحراز تقدم نحو تحقيق الهدف الذي حدده الرئيس الروسي، عندما دعا إلى تشكيل جبهة موحدة حقا لمحاربة الإرهاب”.

وافادت وكالات الانباء ان مصدرا في الوفد الروسي المشارك في مؤتمر ميونيخ للأمن قال إنه من المنتظر أن يلتقي وزير الخارجية الروسي لافروف الجمعة مع نظيره السعودي عادل الجبير على هامش المؤتمر

ومن اللافت أن هذا اللقاء الذي لم يعلن عنه سابقا، يأتي بعد أن توصلت الدول المشاركة في مجموعة دعم سوريا إلى اتفاق مهم حول تسوية الأزمة في سوريا، تضمن خططا حول كيفية وقف إطلاق النار ومعالجة الوضع الإنساني وإجراء الانتخابات./انتهى/

        

رمز الخبر 1860744

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 15 =