لافروف يبحث مع ظريف المفاوضات السورية في أستانا

بحث وزير الخارجية سيرغي لافروف، يوم الاثنين، هاتفياً مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف، المفاوضات السورية المرتقبة في أستانا .

وأفادت وكالة مهر للأنباء نقلا عن سبوتنيك أن وزيري خارجية ايران وروسيا بحثا آخر مستجدات مؤتمر أستانا واكدت وزارة الخارجية الروسية في بيان لها اليوم: "تم بحث الوضع في سوريا وما حولها.

وأشار الوزيران إلى مزيد من التنسيق في سياق المفاوضات السورية المرتقبة في أستانا".

وأوضحت الخارجية الروسية أن الاتصال جاء بمبادرة من الجانب الروسي. وتابع البيان أنه "جرى أيضاً بحث مجموعة من قضايا التعاون بين الجانبين الإيراني والروسي".

وكان وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، أجرى اليوم، اتصالا هاتفيا مع نظيره التركي مولود تشاويش أوغلو، وبحث معه المحادثات السورية المرتقبة في أستانا.

هذا وأكد الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، سابقاً، أنه توصل إلى اتفاق مع نظيره التركي، رجب طيب أردوغان، ليعرض على أطراف النزاع في الجمهورية العربية السورية، من أجل مواصلة عملية محادثات السلام في أستانا، لتكون الأخيرة مكملة لمحادثات جنيف.

كما أيد رئيس جمهورية كازاخستان، نور سلطان نزاربايف، في محادثات هاتفية مع كل من الرئيسين، بوتين وأردوغان هذه المبادرة. وسيعقد لقاء أستانا يوم 23 كانون الثاني/يناير 2016، فيما ستبدأ محادثات جنيف يوم 8 شباط/فبراير 2016./انتهى/
 

رمز الخبر 1868878

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 10 =