السعودية بدأت لعبة خطيرة مستغلة الاوضاع في المنطقة

قال الخبير في شؤون الشرق الاوسط صباح زنكنه : "ان السعودية بدأت لعبة خطيرة من خلال استغلال الاوضاع الجارية في المنطقة".

وأفادت وكالة مهر للانباء ان صباح زنكنه أشار الى زيارة وزير الخارجية الامريكي جون كيري الاخيرة الى السعودية واللقاءات التي عقدها مع المسؤولين السعوديين مؤكداً ان الامريكان يقومون في الشهور الاخيرة من ولاية اوباما باجراءات استعراضية فيما يتعلق بالقضايا الاقليمية.

وحول انعقاد اجتماع فيينا الخاص بسوريا قال زنكنه: ان وزير الخارجية الامريكي جون كيري قام بزيارة الرياض للتشاور مع حلفائه حول سوريا وذلك قبل انعقاد اجتماع فيينا الذي سيتم اليوم الثلاثاء في النمسا.

وأضاف ان الجانبين بحثا في هذه الزيارة التطورات الاخيرة في سوريا والدعم الامريكي والسعودي للارهابيين والمجموعات التكفيرية قائلاً : ان المجموعات التابعة للسعودية خرقت الهدنة عندما تم الاعلان عنها عبر التسلح باسلحة جديدة، كذلك استمرت الطائرات السعودية بقصف المدن اليمنية في اللحظة التي كانت تقام فيها المباحثات بين المجموعات اليمنية المختلفة في الكويت برعاية اممية.

واكد الخبير في شؤون الشرق الاوسط ان السعودية بدأت لعبة خطيرة عبر استغلال الاوضاع في المنطقة مضيفاً : ان الامريكيين يتظاهرون فيما يخص اليمن بانهم يحاولون الوقوف امام الهجمات السعودية بينما لو لم يكن الدعم الامريكي لما استطاعت القوات الجوية السعودية الاستمرار بمجازرها في اليمن لعام كامل.

وشدد صباح زنكه على ان المسؤولين الامريكيين افتعلوا مسرحية اعلامية حول قضايا الشرق الاوسط مذكراً بأننا نشهد الاشهر الاخيرة من ولاية اوباما وان دول المنطقة لاسيما السعودية تدرك ان الولايات المتحدة لايمكنها في الوقت الراهن او لاتريد اظهار جدية اكثر حول القضايا الاقليمية بشكل يوقف الازمات القائمة ليستغل السعوديون هذه الاوضاع./انتهى/

رمز الخبر 1862663

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 8 =