لافروف: التشكيك في الاتفاق الروسي الأمريكي بشأن سوريا يعد دعوة للحرب

اعتبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن أولئك الذين يشككون في الاتفاق الروسي-الأمريكي بشأن الهدنة في سوريا، يدعون إلى الحرب وليس إلى السلام.

وقال لافروف، خلال لقاء عقده في موسكو الأربعاء 24 فبراير/شباط، مع الرئيس المشارك لمنظمة مبادرة التهديد النووي السيناتور الأمريكي السابق سام نان:" في اليوم نفسه الذي تبنت فيه روسيا والولايات المتحدة المبادرة الخاصة بوقف إطلاق النار في سوريا، بدأت أصوات من عواصم حلفاء أمريكا ومن واشنطن نفسها بالتشكيك في قابلية هذا الاتفاق للحياة. ونريد أن نقول بصراحة إن تلك الأصوات تدعو إلى الحرب وليس إلى السلام"./انتهى/

رمز الخبر 1861014

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 1 =