العمل الجاد وتقوية البنى التحتية أولويات العام الجديد

أكد نائب الرئيس الايراني اسحاق جهانغيري على ضرورة مضاعفة المساعي الحكومية في السنة القادمة لافتاً إلى ضرورة وضع خطط جديدة للطرق وبناء المدن لازدهار قطاع الإسكان.

وأفادت وكالة مهر للأنباء ان نائب الرئيس الايراني اسحاق جهانغيري التقى ظهر أمس عدداً من المسؤولين في الأجهزة التنفيذية وبعض نواب مجلس الشورى الاسلامي حيث أكد على ضرورة تقوية البنى التحتية في البلاد والقطاعات الانتاجية مضيفاً ان العام المقبل يجب أن يشهد نتائج الاقتصاد المقاوم بشكل عملي. 

ودعا جهانغيري جميع القطاعات التنفيذية إلى العمل بنشاط وبذل المزيد من المساعي في المجالات المختلفة لافتاً إلى ضرورة وضع خطط جديدة للطرق وبناء المدن لازدهار قطاع الإسكان. 

واعتبر نائب رئيس الجمهورية إن الشفافية وتحقيق مشروع الحكومة الاكترونية أحد محاور الاقتصاد المقاوم وخطوة هامة في التعامل الشفاف مع الشعب. /انتهى/. 

رمز الخبر 1861586

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 4 =