روحاني : ضمان حقوق الشعب الفلسطيني أساس الاستقرار الاقليمي

اكد رئيس الجمهورية الاسلامية الايرانية حسن روحاني ، إن ضمان حقوق الشعب الفلسطيني ضرورة أساسية لارساء الأمن والاستقرار في المنطقة معرباً عن تقديره للمساعي الاندونيسية في هذا المجال.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن الرئيس الايراني حسن روحاني التقى نائب رئيس جمهورية اندونيسيا محمد يوسف كالا على هامش  قمة منظمة المؤتمر الإسلامي مشيداً بنمو وتطور العلاقات بين إيران وإندونيسيا وواصفاً إياها بالإيجابية ومؤكدا ضرورة توسيع العلاقات الشاملة بين طهران و جاكرتا.

وأكد روحاني على ضرورة تعزيز العلاقات بين البلدين في جميع المجالات بما في ذلك الطاقة والصناعة والسياحة والتعاون العلمي والثقافي والبحثي لتوسيع التعاون الثنائي، مشجعاً تبادل المشاورات والزيارات بين المسؤولين في إيران وإندونيسيا.

وأشاد الرئيس الايراني بالمساعي الاندونيسية الداعمة للقضية الفلسطينية ، مشدداً على أن ضمان حقوق الشعب الفلسطيني هو ضرورة وأساس الاستقرار في المنطقة.

ودعا الرئيس روحاني إلى التعاون بين ايران واندونيسيا لحل القضايا الإقليمية ومكافحة التطرف والإرهاب باعتبارها مشكلة تهدد الإسلام و العالم.

بدوره  اشار نائب الرئيس الاندونيسي إلى إن رفع الحظر عن إيران وإعادة تفعيل العلاقات المصرفية ساهمت في توفير الظروف اللازمة لتحقيق قفزة نوعية في التعاون الاقتصادي بين البلدينن ومؤكداً ضرورة تفعيل التعاون مع إيران./انتهى/

رمز الخبر 1861946

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 5 =