الاميرال سياري : سيتم ازاحة الستار عن المدمرة "سهند" بداية العام المقبل

اعلن قائد القوة البحرية بجيش الجمهورية الاسلامية الايرانية الاميرال حبيب الله سياري ، ان المدمرة "سهند" المحلية الصنع سيتم ازاحة الستار عنها في نهاية العام الايراني الحالي /ينتهي في 20 مارس 2017/.

وقال الاميرال حبيب الله سياري في تصريح للمراسلين على هامش الاستعراض العسكري الذي اقيم الاحد بمناسبة يوم الجيش : ان جميع المعدات التي تم عرضها من قبل القوة البحرية اليوم ، هي صناعة وطنية تم تصميمها من قبل المتخصصين الايرانيين.
واضاف : ان هذا الامر يدل على ان الجيش الذي ليس بحاجة الى الاجانب ، يمتلك الاقتدار والصلابة.
وتابع قائلا : ان جيش الجمهورية الاسلامية الايرانية في الظروف الراهنة على اهبة الاستعداد ، وان الأمن المستتب في البلاد حاليا تحقق من خلال اقتدار وصلابة وقدرات الجيش في مختلف المجالات.
واشار قائد القوة البحرية للجيش الى ان قائد الثورة الاسلامية والقائد العام للقوات المسلحة اكد مرارا على ضرورة امتلاك القوات المسلحة المعدات المتطورة والمحافظة على جاهزيته.
واكد سياري ان جاهزية القوات المسلحة الايرانية ليست موجهة ضد دول الجوار وانما من اجل صيانة المصالح الوطنية.  
واوضح سياري انه من اجل الدفاع عن ايران ينبغي امتلاك الجاهزية الدفاعية في جميع المجالات البرية والبحرية والجوية ، مضيفا : ان الشعب الذي لا يتمكن من الدفاع عن نفسه ليس بشعب حي ، ونحن شعب حي ومقتدر ، ولدينا تواجد في جميع الميادين ، وبالتأكيد يجب ان تكون قدراتنا الدفاعية عالية.
وتطرق المناورات البحرية المشتركة بين ايران وباكستان ، وقال : ان مجموعة السفن الباكستانية ستزور ايران لمدة اربعة ايام ، ويوم غد الاثنين ستنطلق المناورات المشتركة للسفن الحربية الباكستانية والايرانية في بندر عباس.
وحول موعد ادخال المدمرة "سهند المحلية الصنع الى الخدمة ، قال الاميرال سياري : تم الانتهاء من مراحل اختبار هذه المدمرة ، ونأمل ازاحة الستار عنها حتى نهاية العام الايراني الجاري /ينتهى في 20 مارس2017/. 

            

رمز الخبر 1861996

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 4 =