ايران ترفض تقسيم العراق وسوريا واليمن بالمطلق

صرح المساعد والمستشار الاعلی لقائد الثورة الاسلامیة اللواء یحیی رحیم صفوي إن الجمهورية الاسلامية الايرانية ترفض بالمطلق تقسيم العراق وسوريا واليمن، حفاظاً منها كقوة فاعلة في المنطقة على السلام والأمن والاستقرار.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن المساعد والمستشار الأعلى لقائد الثورة الاسلامية اللواء صفوي أشار على هامش المؤتمر الوطني "التطورات الجيوسياسية في غرب آسيا، والتأكيد على الأمن الاقليمي"، إن الامريكيين يحشدون الجيوش العميلة لهم في المنطقة لتنفذ عنهم حرباً بالوكالة في سوريا، لافتاً إلى إن المجموعات المسلحة الإرهابية تعمل منذ خمس سنوات في سوريا تحت إدارة الاستخبارات الامريكية والكيان الصهيوني وبعض دول المنطقة. 

ونوه اللواء صفوي إلى إن هذه الحرب التي اشتعلت المنطقة تصب بمصلحة استقرار اسرائيل وضرب المقاومة في سوريا ولبنان. 

وبين المساعد والمسشتار الأعلى لقائد الثورة الاسلامية إن سنوات الحرب الخمسة في سوريا كانت كفيلة بهدم أغلب المدن السورية في حين إن سنة واحدة من العدوان على اليمن دمرت جميع بناه التحتية. 

وأكد اللواء صفوي إن الجمهورية الاسلامية الايرانية ترفض بالمطلق تقسيم العراق وسوريا واليمن، حفاظاً منها كقوة فاعلة في المنطقة على السلام والأمن والاستقرار.

ولفت المساعد والمسشتار الأعلى لقائد الثورة الاسلامية إلى إن الانتخابات التشريعية التي شهدتها سوريا تدل على إن الشعب السوري سيختار هذه السلطة الحالية لمستقبل البلاد. 

وأوضح اللواء صفوي إن القوى الإرهابية التكفيرية في المنطقة تشعل الفتن، لافتاً إلى إن ايران تعمل على تثبيت الاستقرار وإعادة الامن الاقليمي مذكراً بالتكاليف الباهظة التي أخذتها ايران على عاتقها. /انتهى/. 

رمز الخبر 1862195

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 1 =