اللواء صفوي: السعودية تنفذ استراتيجات امريكا لتشطير العالم الاسلامي لقطبين

صرح المساعد والمستشار الاعلی لقائد الثورة الاسلامیة اللواء یحیی رحیم صفوي إن هدف السعودية من زج نفسها في أزمات المنطقة وتشكيل عدد من التحالفات هو تحدي الجمهورية الاسلامية الايرانية ودورها الاقليمي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء  إن المساعد والمستشار الاعلی لقائد الثورة الاسلامیة اللواء یحیی رحیم صفوي صرح تعليقاً على بنود البيان الختامي لاجتماع قمة التعاون الاسلامي، إن السعودية أدركت ضعفها السياسي في المنطقة والأزمات التي زجت نفسها فيها في الخارج والداخل مما دفعها إلى تشكيل تحالفات مختلفة في العالم الاسلامي لتقسيم الامة الى قطبين.

وأشار اللواء صفوي إلى إن السعودية خاضعة للاستراتيجيات الامريكية والصهيونية إلا إنها ترغب بإيجاد دور جديد لها في المنطقة لافتاً إلى إن أموال النفط التي أزهقتها خلال السنوات الخمس الماضية في حروب المنطقة من العراق إلى سوريا إلى اليمن إلى البحرين لم تقدم لها إي نتيجة. 

وأضاف المساعد والمستشار الاعلى لقائد الثورة الاسلامية إن امريكا خططت من أحداث 11 ايلول لنشر الاسلاموفوبيا وإظهار المسلمين كارهابيين، مشيراً إلى هدفها من وراء ذلك هو إضعاف وحدة الملسمين والأمة الاسلامية. 

واعتبر اللواء صفوي ان السياسيات الطائفية المثيرة للفتنة التي تمارسها بعض الدول العربية تقود العالم الاسلامي إلى أزمة سياسية وأمنية خطيرة، مشيراً إلى إن الجمهورية الاسلامية الايرانية تدعو إلى بحث ودراسة هذه الأزمة وسبل مواجهتها. /انتهى/. 

رمز الخبر 1862018

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 6 + 3 =