"نذر الطبيعة" لمساعدة الحيوانات الجائعة

يقف المجتمع في ايران إلى جانب الحكومة في مساعدة الحيوانات في المحميات الطبيعية لمواجهة الجفاف الحالي في ظاهرة جديدة تسمى بـ "نذرالطبيعة" تقدم من خلالها مساعدات من العلف والماء.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن اهتمام الحكومة الايرانية بالمحميات الطبيعية المنتشرة في مختلف أنحاء البلاد للحفاظ على الحيوانات والنباتات في بيئة طبيعية تواجه بعض الصعوبات الناتجة عن سوء المناخ وارتفاع معدلات الجفاف وتراجع الغطاء الأخضر، الأمر الذي دفع نشطاء من المجتمع الايراني لأخذ دورهم الإيجابي في مساعدة البيئة من خلال تشكيل جمعيات حماية الطبيعة والحيوانات، حيث ظهرت في المدة الأخيرة حركة جديدة تسمى بـ "نذر الطبيعة" الذي يقدم مساعدات مباشرة من الاعلاف والماء لهذه الحيوانات في المحميات الطبيعية. 

وأوضح حارس الطبيعة "أحمد بحري" إن بعض الناس كانوا يرسلون له مساعدات عينية لتقديمها للحيوانات في المحمية التي يعمل فيها، ثم قرر إطلاق حملة على الانترنت يدعو فيها الناس إلى المشاركة في هذه الحركة مطلقاً  هاشتاغ نذر الطبيعة ليتمكن الجميع من التواصل مع هذا الحملة. 

وأضاف "بحري" إن المساعدات التي تأتي حالياً من الناس ليست مادية فحسب بل هناك من يعرض خدماته الطبية وغيرها لمساعدة هذه الحيوانات، مضيفاً إن نشر فكرة مساعدة الحيوانات بين الناس يخدم اهداف الحركة.

وأشار حارس الطبيعة إلى إن حماية البيئة تعتمد على العمل التطوعي في الغالب داعياً الجميع إلى المساهمة في هذه الحملة والقيام بدور إيجابي تجاه الأرض. /انتهى/. 

رمز الخبر 1864614

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 4 =