المدارس السعودية تروج للإرهاب في انحاء العالم

أكد السيناتور السابق في مجلس الشيوخ الامريكي تشارلز سلتري ان بعض السعوديين يقومون بتأسيس مدارس بتمويل مباشر أو غير مباشر في انحاء العالم الاسلامي بهدف ترويج الارهاب.

وقال سلتري في حديث لوكالة مهر للأنباء حول اقرار قانون "جاستا" من قبل الكونغرس الامريكي ورفض فيتو الرئيس الامريكي باراك اوباما في هذا الشأن ان هذا القانون لا يحتاج الى الدراسة ونواب الكونغرس لا يقبلون التصويت ضد قانون يسمح لأسر ضحايا هجوم 11 سبتمبر/ أيلول 2001 بمقاضاة المسؤولين السعوديين على الأضرار التي لحقت بهم ولهذا السبب هذا الاجراء يعتبر خطوة هامة و اساسية.

ورداً على سؤال مراسل وكالة مهر للأنباء حول اسباب محاولة اوباما لنقض قانون جاستا واحتمال تعديلات في هذا القانون اشار النائب السابق في مجلس الشيوخ الى ان الرئيس الامريكي قلق من عواقب اقرار قانون جاستا على المصالح الامريكية معربا عن اعتقاده بأن الكونغرس سيقر بعض التعديلات على هذا القانون لتحديد آليات تنفيذه الا انه سيحتفظ بحق مقاضاة المسؤولين السعوديين المتورطين في احداث 11 سبتمبر.

ولفت الى زيادة التسائلات داخل امريكا حول التمويل السعودي لمنفذي هجمات 11 سبتمبر موضحا ان السعودية تسعى الى حرف الانظار عن دورها في هذه الاحداث.

وبخصوص تحذيرات السعودية بشأن العواقب التي تترتب على قانون جاستا شدد على ان السعوديين يقومون بتاسيس مدارس في انحاء العالم الاسلامي بهدف ترويج الافكار الارهابية معربا عن قلقه حول تضليل الملايين من الشباب السني الذي يدرس في مثل هذه المدارس بتمويل سعودي هائل./انتهى/

أجرى الحوار: وحيد بورتجريشي

رمز الخبر 1866185

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 10 =