عودة العلاقات الدبلوماسية التركية الاسرائيلية

أعلن الطرفان التركي والاسرائيلي عودة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين وذلك بتعيين سفيرين جديدين لديهما بعد انقطاع للعلاقات العلنية دام عدة سنوات.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن حكومة العدو الصهيوني أعلنت أمس تسمية سفير جديد لها في تركيا في إطار تطبيع العلاقات بين البلدين من جديد بعد انقاطع دام ست سنوات تقريباً، حيث أشارت وزارة خارجية العدو إن "إيتان نائيه" قدم أوراق اعتماده كسفير جديد لدى الحكومة التركية. 

وبدورها الحكومة التركية أعلنت تسمية "كمال أوكام" سفيراً جديداً لبلادها في "اسرائيل". 

وتعتبر هذه الخطوة تنفيداً لقرار إعادة تطبيع العلاقات بين البلدين الذي توصل إليه  الطرفان في حزيران الماضي. 

ويشار إلى إن تركيا غطت هذا التقارب مع العدو الصهيوني بمشاريع وافق عليها الكيان الصهيوني تقدم من خلاله خدمات للأهالي قطاع غزة، لكن لم تصل حتى الآن إلى غزة أي بوادر عملية لهذه المشاريع. 

الجدير بالذكر إن المصالح التركية و"الصهيونية" المشتركة في عدة مجالات تتطلب إعادة العلاقات الدبلوماسية الأمر الذي تعارضه بعض الأحزاب المعارضة داخل تركيا. /انتهى/ 

رمز الخبر 1867004

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 12 =