طهران تدين المشروع الإستيطاني الجديد في الضفة الغربية

أدان المتحدّث باسم وزارة الخارجيّة الإيرانيّة "بهرام قاسمي" المشروع الصّهيوني الجديد للإستيطان، معتبرًاأن برنامج الإستيطان يخالف القواعد الدّوليّة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن المتحدّث باسم الخارجيّة الإيرانيّة بهرام قاسمي أدان المشرع الإستيطاني الجديد الّذي يسعى إلى إقامة مدن إستيطانيّة جديدة في الضّفة الغربيّة.

وأوضح قاسمي في إشارته إلى عدم شرعيّة هذا الكيان الّذي يحتل فلسطين إلى أن مشروع الإستيطان الّذي ينفّذه هذا الكيان مغاير للإتفاقات والقواعد الدّوليّة وبالتحديد إتفاقيات حقوق الإنسان وبالتّالي فإنّ القيمين على تخطيط وتنفيذ المشروع هم في الحقيقة ينتهكون هذه الإتفاقيّات الدّوليّة ويجب ملاحقتهم.

وأضاف قاسمي : أنّ المشروع الإستيطاني يمنع بشكل جدّي الشّعب الفلسطيني من حقّه في تقرير مصيره، ومن حيث أنّ هذا الحق نصّت عليه الأمم المتحده كحقٍ لجميع الشعوب، فإنّ الحكومات والمنظمات الدّوليّة مدعوّة لتحمّل مسؤوليّاتها في عدم الإكتفاء بالإدانة اللّفظية بل وبإجراءات فعلية لمنع هذا الكيان من تنفيذ مشاريعه الإستيطانية اللإنسانيّة وغير القانونيّة على الأراضي الفلسطينيّة./انتهی/

رمز الخبر 1867638

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 9 =