السفير الإيراني السابق لدى الصين: الصين ترى الاقتصاد الإيراني مكملا لها

قال سفير ايران السابق لدى الصين جواد منصوري إن الصين لا ترى إيران عقبة أمامها بل ترى الاقتصاد الإيراني مكملا لاقتصادها لافتا الى "إن الاقتصاد الصيني أيضا يعتبر مكملا للاقتصاد الإيراني" .

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن سفير ايران السابق لدى الصين جواد منصوري تحدث عن العلاقات الإيرانية الصينية مفيدا إن ما يميز هذين البلدين هو موقعهما الاستراتيجي الحساس الذي يتمتعان به كما أن العلاقات بين البلدين واسعة في العديد من المجالات وبأبعاد مختلفة منها الثقافة ، والسياحة، والتجارة .

وأضاف على مدى العقدين الماضيين شهدت العلاقات بين ايران والصين تطورا لافتا بحيث الآن نستطيع أن نقول إن العلاقة بين البلدين أضحت علاقة استراتيجية متابعا إن الصين تدرك جيدا الموقع الذي تحظى به إيران في الشرق الأوسط لذا تعتمد في علاقاتها على إيران بالدرجة الأولى حيث تهتم كثيرا بالطاقة المتوفرة في إيران وهي في أمس الحاجة إليها .

 وأكد منصوري أن الصين تدرك جيدا موقع إيران الاستراتيجي ودورها الكبير في المنطقة .

وقال سفير ايران السابق لدى الصين إن الصين بحاجة ماسة إلى الطاقة الموجودة في الشرق الأوسط،وايران بطبيعة الحال هي واحدة من الدول الأكثر أمانا في نقل الطاقة إلى الصين لذا فإن الصين لا ترى إيران عقبة أمامها بل ترى الاقتصاد الإيراني مكملا لاقتصادها مضيفا إن الاقتصاد الصيني أيضا يعتبر مكملا للاقتصاد الإيراني .

ورأى ان البلدين لم يتعرفا جيدا على  أسواق بعضهما البعض محيلا سبب ذلك إلى توغل وتأثير الأسواق الأوروبية وعدم وجود حركة في العقود الماضية منوها إن العلاقات آخذة بالتطور أكثر تدريجيا في المجالات التقنية والاقتصادية والعلمية والتعليمية . /انتهى/

رمز الخبر 1867655

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 2 =