الأسد:  تحرير حلب من الإرهاب ليس إنتصارا لسوريا فقط

استقبل الرئيس السوري بشار الأسد مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والأفريقية حسين جابري أنصاري والوفد المرافق له متناولاً آخر تطورات الأحداث والمستجدات الإقليمية والدولية.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن  مساعد وزير الخارجية الإيراني للشؤون العربية والأفريقية حسين جابري أنصاري التقى الرئيس السوري بشار الأسد خلال زياته للعاصمة دمشق، حيث تناول اللقاء آخر تطورات الاحداث والمستجدات الإقليمية والدولية.

ووضع حسين جابري أنصاري الرئيس الأسد في صورة الجهود الدبلوماسية المبذولة للمساعدة في إنهاء الحرب الإرهابية المفروضة على الشعب السوري وخاصة ما يتعلق بالاجتماع الثلاثي الذي عقد مؤخرا في موسكو وضم إيران وروسيا وتركيا.

وشدد الرئيس الأسد على أن تحرير حلب من الإرهاب ليس انتصارا لسورية فقط بل لكل من يسهم فعليا في محاربة الإرهاب وخاصة لإيران وروسيا وهو في الوقت ذاته انتكاسة لكل الدول المعادية للشعب السوري والتي استخدمت الإرهاب كوسيلة لتحقيق مصالحها. /انتهى/. 

رمز الخبر 1868030

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 0 =