لا ينبغي التفاوض على موضوع الحج دون دفع ديات شهداء كارثة منى

قال نائب رئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني علي مطهري أنه لا ينبغي على ايران أن تقبل بالجلوس مع الجانب السعودي للتفاوض حول قضية الحج قبل أن يقبل السعوديون دفع ديات شهداء كارثة منى في موسم عام 2015 التي راح ضحيتها الآلاف من الشهداء والمصابين.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن علي مطهري نائب رئيس مجلس الشورى الاسلامي الايراني أشار الى الحديث الذي ظهر في الآونة الأخيرة والذي يفيد بامكانية التفاض مع السعودية حول الحج، وشدد على ضرورة رفض هذا الموضوع طالما كانت السعودية ترفض دفع ديات شهداء كارثة منى بالاضافة الى شهداء كارثة 1987م التي سقط الكثير من الحجاج الايرانيين على يد السلطات الأمنية السعودية ويقدر عددهم بـ 400 شهيد ايراني.

واعتبر علي مطهري النائب عن مدينة طهران في مجلس الشورى الاسلامي ان هذه الفرصة هي فرصة مناسبة لاسترجاع حقوق الايرانيين من السعودية./انتهى/

رمز الخبر 1868463

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 7 =