عبداللهيان : على السعودية تحمل مسؤولية كارثة منى ودفع الدية الى ذوي الشهداء

اكد مساعد رئيس مجلس الشورى الاسلامي للشؤون الدولية "حسين امير عبداللهيان" ان على السعودية تحمل مسؤولية وقوع كارثة منى ودفع الديات والتعويضات الى ذوي الشهداء والمصابين بكل احترام وادب.

وافادت وكالة مهر للأنباء ان عبداللهيان حيا ذكرى شهداء كارثة منى ومن بينهم اربعة دبلوماسيين ايرانيين وهم ، غضنفر ركن آبادي مستشار الشؤون العربية والافريقية وسفير ايران السابق في لبنان ، واحمد فهيما خبير الشؤون السياسية ومساعد رئيس دائرة المراسم بوزارة الخارجية ، ومحمد رحيم آقائي بور سفير ايران السابق في سلوفينيا ومستشار الشؤون العربية والافريقية ومساعد رئيس دائرة الشؤون البرلمانية ، وحسيني مقدم خبير الشؤون السياسية والقنصلية وقنصل ايران في مدينة مرو.
واوضح ان دماء شهداء منى ستفتح الطريق امام الدول الاسلامية لادارة مناسك الحج ، وقال : ان على السعودية دفع التعويضات والديات الى المتضررين بالحادثة بكل احترام وادب ، والقبول بالمسؤولية الكاملة للحادثة.
وتابع عبداللهيان : ان اعلان قطع العلاقات الدبلوماسية مع الجمهورية الاسلامية الايرانية من جانب واحد لايمكن ان يخلي الحكومة السعودية من مسؤولياتها القانونية والشرعية تجاه ذوي ضحايا كارثة منى.
واكد مساعد رئيس مجلس الشؤرى الاسلامي للشؤون الدولية والمساعد الشابق لوزير الخارجية للشؤون العربية والافريقية ، كما ان المتابعات الشاملة التي اسفرت عن نقل آخر جثمان من شهداء منى الى البلاد ، فان هذه المتابعات سوف تستمر حتى ارغام الرياض على القيام بواجباتها القانونية والشرعية ازاء عوائل شهداء منى./انتهى/

       

رمز الخبر 1865316

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 7 =