بروجردي من دمشق: ايران تدعم الحوار السوري السوري للوصول إلى حل سياسي

أشار رئيس لجنة الأمن القومي  والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني علاء الدين بروجردي خلال  رئيسة مجلس الشعب السوري هدية عباس صباح اليوم إلى إن التواجد الايراني في سوريا جاء بالتنسيق مع الحكومة السورية وطلبها مؤكداً دعم ايران للحوار السوري السوري للوصول إلى حل سياسي.

وأفادت وكالة مهر للأنباء إن رئيس لجنة الأمن القومي  والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني علاء الدين بروجردي التقى  رئيسة مجلس الشعب السوري هدية عباس صباح اليوم متناولاً العلاقات البرلمانية السورية الإيرانية وسبل تعزيزها وتطويرها. 

وأكد رئيس لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الإيراني بروجردي ضرورة تعزيز وتطوير العلاقات البرلمانية بين البلدين الشقيقين إيران وسورية ولا سيما من خلال جمعية الصداقة البرلمانية المشتركة مشددا على أهمية التنسيق بين مجلس الشعب في سورية ومجلس الشورى في إيران ليكونا جبهة واحدة أمام المحافل الدولية.

وجدد بروجردي التأكيد على دعم ايران للحوار السوري السوري الهادف للوصول إلى حل سياسي للأزمة في سورية مؤكدا أن مصير سورية يجب أن يحدده الشعب السوري وأن كل قرار يتم اتخاذه خارج الحدود السورية ويرفضه الشعب السوري لن يكلل بالنجاح أو التوفيق. 

وأكد بروجردي إن وجود المستشارين الإيرانيين والمقاومة اللبنانية في سورية يتم بالتنسيق مع الحكومة السورية وبطلب منها مشدداً على أن الأشخاص الذين ينبغي عليهم ترك سورية هم الذين دخلوها دون إذن أو تنسيق مع الدولة السورية لأنهم هم من تدخلوا في الأراضي السورية.

وأشار بروجرديفي تعليق على الاحتلال التركي للأراضي السوري إن العالم كله يعلم أن قيام أي دولة بالدخول إلى أراضي دولة أخرى خارج إطار القانون الدولي يعتبر احتلالا. 

وأشارت عباس من جانبها إلى الانتصار العظيم الذي حققه الجيش العربي السوري بالتعاون مع الأصدقاء والأشقاء ومنهم إيران في حلب حيث حطموا أحلام رعاة الإرهاب وداعميه، مضيفةً إن الشراكة في جبهة محاربة الإرهاب امتزجت فيها الدماء الزكية ساهمت في حماية الشعب السوري وشعوب المنطقة من إجرام التنظيمات الإرهابية.

وأكدت عباس على استعداد مجلس الشعب السوري للتعاون مع مجلس الشورى الإسلامي في إيران لتعزيز العلاقات البرلمانية والثنائية من خلال زيادة التنسيق المشترك في المنظمات البرلمانية والإقليمية والدولية حيال مختلف القضايا ذات الصلة بمصالح البلدين والشعبين الشقيقين.

الجدير بالذكر إن بروجردي التقى الرئيس السوري بشار الأسد  ووزير الخارجية والمغتربين وليد المعلم أمس، معتبراً إن سرعة التحولات في المنطقة تقتضي تكثيف الزيارات المتبادلة بين البلدين. /انتهى/. 

رمز الخبر 1868478

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 0 =