كوريا الشمالية تقرع طبول "الحرب النووية"

رداً على مناورات عسكرية تجريها الولايات المتحدة وجارتها الجنوبية، أبلغ مسؤول كوري شمالي مجلس الأمن الدولي بأن بدء الحرب النووية ممكن.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن نائب مندوب جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية الدائم لدى الأمم المتحدة، كيم جونغ رين، قال في كلمة له أمام أعضاء مجلس الأمن الدولي إن بلاده كانت قد رفعت شكوى ضد الولايات المتحدة الأمريكية وكوريا الجنوبية اللتين تسعيان إلى الإمساك بخناق بلاده، ولكن الأمم المتحدة لم تقم بأي رد، بل فرضت عقوبات على صاحب الشكوى.

ولا ترى كوريا الشمالية، والحالة هذه، مفرا من صنع السلاح النووي في رد فعل منها على مناورات عسكرية تنفذها الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية كما أشار إلى ذلك ممثل جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية./انتهی/
 

رمز الخبر 1868690

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 5 + 13 =