الاستخبارات العسكرية العراقية تعثر على حاسوب يحوي على "كنز" معلومات "داعش"

اعلنت مديرية الاستخبارات العسكرية في العراق، الاربعاء، عن العثور على حاسوب وصفته بـ"الكنز" يحوي على معلومات عن عناصر تنظيم "داعش" الارهابي من الروس والطاجيك.

وقال المتحدث باسم المديرية علي الدهلكي في حديث لـ السومرية نيوز، إن "مديريتي الاستخبارات العسكرية واستخبارات عمليات قادمون يا نينوى توصلتا، اليوم، إلى معلومات مهمة في حيي الحدباء والكندي بشأن تنظيم داعش الارهابي"، مبينا أنه "تم العثور على جهاز حاسوب بمثابة الكنز يحوي على معلومات مهمة ودقيقة عن عناصر تنظيم داعش من الروس وطاجيكستان". 

وأوضح أن "المواقع التي عثر عليها حوت على منظومة اتصالات وكتب تروج للتنظيم باللغة الروسية والعربية"، لافتا الى ان "الاستخبارات عثرت على معمل لصناعة الدمى المسماة (مليكان) حيث يقوم التنظيم الارهابي بتصنيع الدمى والباسها زيهم واستخدامها لتمويه القوات الجوية والعسكرية وهذا الامر مكشوف لقواتنا البطلة".

وتابع الدهلكي ان "الاستخبارات العسكرية لعبت دوراً كبيراً في عمليات تحرير نينوى واستطاعت اختراق التنظيم الارهابي".

‏‫وتواصل القوات الامنية العراقية المشتركة منذ، 17 تشرين الاول 2016، عمليات تحرير مدينة الموصل من قبضة تنظيم "داعش"  الارهابي./انتهى/

رمز الخبر 1868918

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 12 =