وزير الدفاع الأمريكي: سنسحق أي هجوم نووي لكوريا الشمالية

هدد وزير الدفاع الأمريكي، جيمس ماتس، الجمعة 3 فبراير / شباط كوريا الشمالية برد "فعال وساحق" في حال قيامها بهجوم نووي على بلاده أو أي من حلفائها.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن تصريحات الوزير الأمريكي جاءت خلال زيارته إلى العاصمة الكورية الجنوبية سيئول، وهي أول زيارة إلى الخارج لمسؤول في الإدارة الأمريكية الجديدة.

وأوضح ماتس أهمية زيارته إلى سيئول قائلا " إنها تؤكد على التزام أمريكا بأولوية تحالفنا الثنائي" ولتبيان "الالتزام الكامل" للإدارة في الدفاع عن ديموقراطية كوريا الجنوبية.

وقال الوزير الأمريكي أيضا للصحفيين بعد لقائه بنظيره الكوري الجنوبي هان مين كو إن "أي هجوم على الولايات المتحدة أو على حلفائنا سيهزم وأي استخدام للأسلحة النووية سيقابل برد يكون فعالا وساحقا".

هذا ومن المقرر أن يتوجه ماتس إلى طوكيو في ختام زيارته لكوريا الجنوبية. علما أن اليابان لم تخف قلقها من تصريحات الرئيس الأمريكي الجديد، دونالد ترامب، خلال حملته الانتخابية، بشأن احتمال سحب القوات الأمريكية المنتشرة في في اليابان وكوريا الجنوبية في حال عدم زيادة مشاركتهما المالية. 

يشار إلى أن ترامب كان قد عدل موقفه حول التواجد الأمريكي في اليابان وكوريا الجنوبية، بعد وصوله إلى البيت الأبيض، إذ أكد على "التزام "الولايات المتحدة المطلق بالدفاع عن البلدين، وذلك خلال مكالمتين هاتفيتين أجراهما مع الرئيس الكوري الجنوبي بالوكالة هوانغ كيو-آن ورئيس الوزراء الياباني شينزو آبي./انتهى/

المصدر: روسيا اليوم

رمز الخبر 1869473

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 0 =