أحمدي نجاد يرفض المزاعم القائلة بأن حكومته خلفت وراءها ركاما مثقلا من الديون

أصدر الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد بيانا استنكر فيه التحجيم الإعلامي لحكومة حسن روحاني ضده وذلك خلال السنين الأربع الأخيرة رافضا المزاعم القائلة بأن حكومته خلفت وراءها ركاما من الديون المثقلة على الاقتصاد الإيراني .

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن محمود أحمدي نجاد الرئيس الإيراني السابق وفي بيان له دافع عن أداء حكومته في المجال الاقتصادي خلال تقلده للسلطة مؤكدا أن الحكومة الحالية الإيرانية تصعد في نبرتها الإعلامية ضد حكومته لافتا إلى أن الإحصاءات الرسمية في البلد أيضا خاضعة لهذه الحكومة غير أنها تؤكد واقعا آخر غير ما تروج له هذه الحكومة . 

وقال على مدى السنوات ال 4 الماضية استغلت الحكومة الحالية الإيرانية هذا الادعاء من خلال الاستفادة القصوى من المساحات الإعلامية والإعلانية وبتعابير مختلفة، حيث نجد لغة المسؤولين الحكوميين وأنصارهم تتكرر آلاف المرات بهذا الشأن ساعين من وراء ذلك أن يرسموا صورة مشوهة عن أداء حكومتي في أنها فشلت في توفير الخدمات الضرورية للشعب .

واضاف أن حكومة روحاني تقدم نفسها على أنها تسير وفق النقد والانضباط المالي وأنها على قدر قليل من الاقتراض والدين العام في النظام المصرفي . /انتهى/

رمز الخبر 1870805

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 3 =