طهران تستدعي السفير الباكستاني على خلفية حادث استشهاد حرس الحدود

استدعت وزراة الخارجية الإيرانية اليوم الجمعة سفير باكستان في ايران الى مقرها وقدمت له مذكرة احتجاج تطالب فيها الجانب الباكستاني باتخاذ خطوات جادة وأساسية لمتابعة قضية استشهاد حرس الحدود الايرانيين ومعاقبة الجناة.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن 9 من حرس الحدود الايرانيين استشهدوا واصيب اثنان آخران يوم الاربعاء في كمين نصبه عناصر ارهابية في منطقة ميرجاوة عند الحدود مع باكستان بمحافظة سيستان وبلوجستان جنوب شرقي ايران، حيث فر الارهابيون على اثرها الى داخل الاراضي الباكستانية.

وعلى اثر ذلك استدعت الخارجية الايرانية سفير باكستان في طهران وأبلغته ادانتها للحادث الارهابي وطالبت بلاده بالعمل الجاد من أجل توقيف الارهابيين ومحاسبتهم قانونيا.

وفي هذا السياق قال بهرام قاسمي المتحدث باسم وزراة الخارجية الايرانية أن الحدود الباكستانية تعتبر أقل الحدود أمنا واستقرارا في حين أننا كنا نسعى لأن تكون حدودنا مع الجارة الباكستانية أكثر امنا من غيرها.

وأضاف بهرام قاسمي " نأمل أن يعمل الجانب الباكستاني على تنفيذ وعوده في هذا المجال ويمنع تكرار مثل هذه الحوادث التي انطلقت من أراضيها".

بدوره أعرب سفير باكستان في ايران عن أسفه وحزنه لما وقع من حادث اجرامي استشهد على اثره 9 أفراد من حرس الحدود الايرانية يوم الاربعاء الماضي./انتهى/
 

رمز الخبر 1872198

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 7 + 1 =