اللواء صفوي: المؤشر الانتخابي الأفضل هو الابتعاد عن الأسلوب الارستقراطي

صرح مستشار قائد الثورة الإسلامية اللواء رحيم صفوي أن المؤشر الانتخابي الأفضل هو الابتعاد عن الأسلوب الارستقراطي والتكبر والطمع في السلطة، والسعي لحفظ استقلال البلاد وامنها.

وأفادت وكالة مهر للأنباء مستشار قائد الثورة الإسلامية اللواء رحيم صفوي أن تعزيز والأمن والاستقرار في ايران مرهون بجهاد وإيثار الشهداء والمضحين أيام الحرب المفروضة، معتبراً أن الأمن هو أهم وأصل ضرورات التطور في البلد لتحقيق تقدم سياسي واقتصادي.

وأوضح  مستشار قائد الثورة الإسلامية اللواء رحيم صفوي أن الشعب الايراني بخصوصيته المميزة يقف إلى جانب الجيش والقوة المسلحة في البلاد لحفظ أمن البلاد وحدودها، معتبراً أن هذا مايميز ايران.

وأضاف اللواء صفوي أن العقود الأربعة الأخيرة في تاريخ ايران رافقها تغير في شكل العدو فتارة كان خصماً في حرب طالت ثماني سنوات وتارة أعداء داخليين حاربوا الثورة وأحيان على شكل عقوبات اقتصادية وتارة هجوم ثقافي، مؤكداً أن الحضور الشعبي في مختلف الجبهات وفي مختلف المراحل الزمنية كسر العدو.

وأشار مستشار قائد الثورة الإسلامية إلى دور الشعب الايراني في اختيار أعلى مرتبة في السلطة التنفيذية في البلاد، مؤكداً على أهمية انتخاب الخيار الأفضل لخدمة البلاد، على أن يتحلى الرئيس بالوفاء لوعوده ويقدم خطط اقتصادية تحسن وضع البلاد. /انتهى/

رمز الخبر 1872754

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 1 =