خطيب جمعة طهران : قضية إيفاد الحجيج الإيرانيين هذا العام قرار النظام الإسلامي

أكد خطيب جمعة طهران "آية الله الشيخ أحمد خاتمي" أن قضية ايفاد الحجاج الإيرانيين ليست قرارا لوزارة أو مؤسسة بعينها بل قرار النظام الإسلامي الذي يقضي بايفاد الحجاج الى بيت الله الحرام.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن خطيب جمعة طهران آية الله سيد احمد خاتمي أكد خلال خطبة صلاة جمعة اليوم،بان قرار ايفاد الحجاج لا يعود الى وزارة او مؤسسة بعينها بل هو قرار النظام الإسلامي معربا عن امله في ان تستقبل السعودية الحجيج بابهى شكل ممكن وان لا تشهد مناسك الحج في هذا العام احداث مفجعة في المسجد الحرام.

وأشار في خطبته السياسية الى مسألة الحج حيث يغادر الزوار الإيرانيون هذا الأسبوع من أجل أداء هذه الفريضة الواجبة وقال: "قرار إرسال الحجاج لهذا العام كان قرارا على مستوى النظام الإسلامي وننتظر من البلد المستضيف أن يُحسن ضيافة ضيوف الرحمان".

وأردف آية الله خاتمي بالقول إلى أن الحكومة السعودية تعهدت بتقديم كافة التسهيلات من اجل أداء الحجاج الإيرانيين لمناسك الحج.

واعتبر أن احتضان فرنسا لاجتماع زمرة منافقي خلق فيها يدل على قُصر نظر من الناحية السياسية، لافتا الى أن داعش اليوم يمثّل هؤلاء المنافقين الذين كانوا يمارسون إرهابهم منذ ثمانينات القرن الماضي.

وتطرق إمام جمعة طهران الى اللقاء الّذي عقده المنافقون في فرنسا وقال: "احتضان فرنسا لاجتماع المنافقين فيها يدل على قُصر نظر من الناحية السياسية، فداعش اليوم يمثّل هؤلاء المنافقين الذين كانوا يمارسون إرهابهم في ثمانينات القرن الماضي".

ولفت الى قرار حكومة الكويت الأخير حول خفض العلاقات الدبلوماسية وقال: "اللعبة الأخيرة تشير إلى دور للوبي الصهيوني والأمريكي للاضرار بعلاقات إيران مع جيرانها. ولكن هذا الأمر لن يؤثر على دور إيران كونها البلد الأكثر تأثيرا في المنطقة".

وتوجه امام جمعة طهران الى الدول المجاورة لإيران بالقول: "من الأفضل أن تبنوا علاقة صداقة مع إيران التي ترحب بهذا الأمر، فالصداقة مع إيران مفيدة عكس الصداقة مع أمريكا التي لا تحمل أي أفق، فأمريكا لن تتوانى بعد انتهاء مدة صلاحيتكم من معاملتكم كما تعاملت مع صدام حسين"./انتهى/

رمز الخبر 1874678

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 2 + 2 =