شمخاني : الاتفاق النووي لم يغير شيئا من عداء الأميركان حيال إيران

صرح أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني "علي شمخاني" أن الاتفاق النووي لم يؤثر في خفض العداء الأميركي حيال الجمهورية الإسلامية والشعب الإيراني مؤكدا ان السياسة الخارجية الأميركية تنتهج ممارسة الضغوط والهيمنة من اجل اذلال الدول المخالفة لها وازدرائها.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني أشار خلال حديث مع وسائل الإعلام إلى عدم تاثير الاتفاق النووي في خفض عداء أميركا حيال الشعب الإيراني وقال ، إن طبيعة السياسة الخارجية الأميركية تنتهج سياسة ممارسة الضغط لاستسلام واذلال الدول المخالفة لها، وبهذه الطريقة تستخدم كل الأدوات غير الشرعية والشيطانية لخدمة اجندتها.

وتابع شمخاني بالقول ان عدم وجود الذكاء وسياسة المبادرة لدى الإدارة الأميركية الجديدة فرصة لدبلوماسية البلاد ، مشيرا الى ان السلوك الأميركي ازاء الاتفاق النووي يمكن التنبؤ به ، وقال : تم تحديد سلسلة من الإجراءات في المجالات التشريعية والتقنية والطاقة النووية والاقتصادية السياسية والعسكرية والدفاعية من قبل لجنة الاشراف على تنفيذ الاتفاق النووي حيث يتم تتبعها بصورة متوازية ومنسقة.

وقال ان فرض العقوبات على العديد من الأفراد والشركات الإيرانية لا يؤثر على مسارات التنمية والتطور المستمر في الجمهورية الاسلامية الايرانية وأوضح ان أمريكا في كل مرة حاولت فرض الحظر  في مجال العقوبات غير النووية ضد الأفراد والكيانات الإيرانية قمنا باستثمار إنجازات جديدة في نفس المجال لكننا لا نعطي جزءا منه بعدا إعلاميا. 

ومضى بالقول ان الإدارة الأميركية تسعى الى الخروج من الاتفاق النووي لكن على حساب ايران مؤكدا ان طهران ابدا لا تقدم فرصة من هذا النوع لهذا البلد  وبطبيعة الحال، فإن هذا  لا يعني اننا  سنعمل من اجل الحفاظ على الاتفاق النووي بأي ثمن./انتهى/

رمز الخبر 1875061

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 14 =