الشرطة الكندية: منفذ هجوم إدمنتون صومالي

أعلنت الشرطة الكندية في مؤتمر صحفي أن المشتبه به الذي اعتقل عقب الهجوم الإرهابي ليلة السبت في مدينة إدمونتون طالب لجوء صومالي.

ورفضت الشرطة الكشف عن اسمه، ولكنها قالت إن السلطات حققت في شكوى عام 2015، ادعت أنه كان يتبنى آيديولوجية متطرفة واتخذ قرار وقتها بأنه لا يشكل تهديدا.

من جهته أفادت شبكة "سي بي سي" الكندية للأنباء أن المعتقل اسمه عبد الله حسن شريف، نقلا عن مصادر عدة.

وكانت الشرطة الكندية فتحت اليوم تحقيقا في "اهجوم إرهابي" بعد أن طعن شخص يستقل سيارة شرطيا، وقام بعدها بدهس عدد من المارة ما أدى إلى إصابة أربعة أشخاص آخرين في مدينة إدمونتون الواقعة غربي كندا.

وفي وقت لاحق أعلن قائد شرطة إدمونتون رود كنيكت القبض على رجل يشتبه في أنه مسؤول عن الواقعة ووضعته في الحجز الاحتياطي، مشيرا إلى أنه تصرف كـ "ذئب منفرد" على الأرجح./انتهى/

رمز الخبر 1876646

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 4 + 0 =