فيتو روسي على مشروع قرار بريطاني لادانة ايران في مجلس الأمن

اعتمد مجلس الأمن الدولي، الاثنين، بالإجماع مشروع القرار الروسي بشأن تجديد نظام العقوبات على اليمن، حيث استخدمت روسيا حق النقض الفيتو على مشروع قرار بريطاني يدين ايران باتهام انتهاك حظر الأسلحة في اليمن.

وأفادت وكالة مهر للأنباء أن مجلس الأمن الدولي عقد أمس الاثنين اجتماع بخصوص بحث وضع تجديد نظام العقوبات على اليمن برئاسة الكويت، حيث استخدمت روسيا حق النقض الفيتو على مشروع القرار البريطاني بشأن اليمن، وأجمع المجلس على مشروع القرار الروسي بشأن تجديد نظام العقوبات على اليمن حتى شباط 2019.

و أدعى سفير بريطانيا في المجلس ضمن مشروع القرار البريطاني أن "أسلحة إيرانية المنشأ تبين وجودها في اليمن بعد تطبيق الحظر على الأسلحة" وأن طهران "لم تلتزم" بالقرارات الأممية، فيما فضلت سفيرة امريكا في الأمم المتحدة عدم الحضور في الاجتماع، زاعمةً أن إيران قد حاولت نقل الأسلحة والمواد ذات الصلة، بما في ذلك الصواريخ الباليستية والمعدات العسكرية وتكنولوجيا المركبات الجوية بدون طيار، إلى جماعة أنصار الله في اليمن.

واتهمت "نيكي هيلي"  أن روسيا تساعد على زعزعة التوتر في الشرق الأوسط وهذا الأمر لن يبقى دون رد فيما ادعى المندوب الفرنسي في مجلس الأمن أن ايران لا تلتزم بقرار 2216 وأن بلاده تدين ارسال الاسلحة إلى اليمن.

واعتبر المندوب الصيني أن الحل السياسي هو الحل الوحيد لتحقيق السلام في اليمن، مؤكداً أن توجيه الاتهامات دون دليل لن يقدم إي خدمة للسلام والأمن.

ورحب المندوب الروسي بالاجماع على مشروع القرار الروسيي مؤكداً استمرار بلاده في تعزيز الاستقرار في المنطقة بالتعاون مع ايران والسعودية.  /انتهى/

رمز الخبر 1881617

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 9 + 1 =