سفير فلسطين: الشعب الإيراني قدم تضحيات كبيرة من اجل مواجهة المشروع الاسرائيلي

أكد السفير الفلسطيني لدى طهران "صلاح الزواوي" ، أن الشعب الايراني قدم تضحيات مادية هائلة من اجل مواجهة المشروع الاسرائيلي في مختلف مجالات الحياة اليومية والاقتصادية والتجارية والزراعية والسياسية والدبلوماسية.

وقال الزواوي، في رسالة وجهها الى المؤتمر السادس عشر لحزب مردم سالاري الايراني (السيادة الشعبية)، انه منذ ثلاثة قرون تآمر الغربيون والاميركيون والصهاينة لاقامة كيان مختلق في ارض فلسطين المقدسة مستغلين تشتت الامة الاسلامية. 

واضاف، ان تشكيل محور المقاومة الاسلامية وداعميه الشجعان منح الامل لامتنا حيث استطاع الامام الراحل (رض) تقديم مشروع يواجه المشروع الاميركي - الصهيوني.

وتابع: لاشك ان الشعب الايراني العظيم قدم تضحيات كبيرة من الشهداء والجرحى والمعاقين من اجل انتصار هذا المشروع الكبير. 

واردف، ان الشعب الايراني العظيم قدم تضحيات مادية من اجل هذا المشروع وواجه صعوبات كبيرة في مختلف مجالات الحياة اليومية والاقتصادية والتجارية والزراعية والسياسية والدبلوماسية.

ونوه السفير الفلسطيني إلى إن الشعب الإيراني يقف اليوم بحزم ضد مؤامرات القوى الإمبريالية والصهيونية التي تستخدم كل الوسائل لضرب البلاد.

واشار الى انه كما عانى المسلمون في العصر الاول للإسلام جسديا وروحيا وتحملوا الجوع والتشريد من أجل تحقيق هذا الهدف فإن الإمام الخميني رفع راية الإسلام وقاد الشعب الى الانتصار بصبر وشجاعة وتسامح، واستوعب دوره  في النهوض بالأهداف الإسلامية.

واكد صلاح الزواوي ان هذه الراية رفعها بعده القائد الشجاع والمفكر لهذا الشعب.  

رمز الخبر 1881730

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 3 + 0 =