بوتين وروحاني يجمعان على أن العدوان الثلاثي على سوريا سيضر بآفاق التسوية السياسية

بحث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين هاتيفا مع نظيره الإيراني حسن روحاني تداعيات الضربات الصاروخية التي وجهتها الولايات المتحدة وحليفتيها بريطانيا وفرنسا على سوريا.

وقال الكرملين في بيان اليوم الأحد: "اتفق الجانبان خلال المكالمة الهاتفية أن الغارات ( العدوان الثلاثي على سوريا) تعتبر عملا مخالفا للقوانين الدولية، ويُلحق ضررا جديا بأفق التسوية السياسية للأزمة السورية. وشدد الرئيس فلاديمير بوتين أن استمرار مثل هذه الانتهاكات لميثاق الأمم المتحدة سيُفضي حتما إلى فوضى في العلاقات الدولية".

وذكر بيان الكرملين، أن الرئيسين ناقشا الوضع العام في منطقة الشرق الأوسط ، بما في ذلك الوضع في اليمن، كما توافق الجانبان على أن يطورا العلاقات البينية والتعاون الثنائي وتوسيع التبادل التجاري بين البلدين./انتهى/

                                            

رمز الخبر 1882947

سمات

تعليقك

You are replying to: .
  • 1 + 11 =